ترامب: إجراءات عزلي «نكتة»

0

وصف الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأسباب التي دفعت الديموقراطيين إلى إطلاق إجراءات لعزله “بالنكتة” بينما أصر خصومه على اتهامه بالتصرف مثل “زعيم مافيا” في اتصاله الهاتفي مع نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

ونفى ترامب وجود أي مخالفة في الاتصال الهاتفي الذي أجراه مع زيلينسكي بعد نشر نص المحادثة التي طلب فيها الرئيس الأميركي من نظيره الأوكراني فتح تحقيق يتعلق بخصمه الديموقراطي جو بايدن.

وفي محاولة للتقليل من أهمية هذه المحادثة التي اعتبرتها المعارضة “مروعة” وتجعل الرئيس الأميركي في وضع صعب، وصف ترامب السبب الذي استند إليه خصومه للإطلاق إجراءات لعزله بــ”النكتة”.

في الوقت نفسه، يتوقع أن تشهد هذه القضية تطورات جديدة الخميس في جلسة الاستماع في الكونغرس لرئيس إدارة الأمن الوطني جوزف ماكغواير الذي كان امتنع أولا عن الإبلاغ بالفضيحة التي كشفها مبلّغ يعمل في الاستخبارات.

وهذه الوثيقة الغامضة التي تنتظر كل واشنطن نشرها، اطلعت عليها مجموعة صغرة من البرلمانيين في جلسة مغلقة.

وقال السناتور الجمهوري بن ساس بعد انتهاء الجلسة “بالتأكيد هناك الكثير من الأمور المقلقة فيها”، في موقف فريد في معسكره. أما الديومقراطيون فقد اعتبروا أن الوثيقة تشكل “مصدر قلق عميق”.

ودعا زعيم كتلتهم في مجلس الشيوخ تشاك شومر إلى “نشر الوثيقة فورا”. ووعد بالتزام “الشفافية” بشأن المبلّغ الغامض الذي نقل إلى مسؤوليه قلقه من الاتصال بين الرئيسين الأميركي والأوكراني.

وفي مؤتمر صحافي في أحد فنادق نيويورك على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، حاول ترامب الذي بدت عليه علائم التعب وحتى القلق التقليل من أهمية الانتقادات. وقال “إنها نكتة!”.

وأضاف “عزلٌ من أجل هذا؟ عندما تعقد اجتماعا رائعا وتجري اتصالا هاتفيا رائعا”، متهما الديموقراطيين بأنهم “فعلوا كل ذلك خلال أسبوع (اجتماعات) الأمم المتحدة هذا مخطط له بالتأكيد”.