إطلاق خدمة "تقييم استدامة المباني" لرفع جودة الحياة

الرياض - الوئام

أطلق برنامج البناء المستدام التابع لوزارة الإسكان خدمة تقييم استدامة المباني عبر المنصة الالكترونية التابعة للبرنامج، إذ تهدف الخدمة إلى رفع مستوى جودة الحياة في المباني السكنية، وتخفيض استهلاك المياه والكهرباء، مما سينعكس إيجاباً على صحة الأسرة والبيئة الداخلية للمسكن وخفض التكلفة التشغيلية، وتدعم هذه الخدمة تبني مبدأ الاستدامة وكيفية تفعيله بين أفراد المجتمع.

وأوضح برنامج البناء المستدام في بيان صحافي، أن خدمة تقييم استدامة المباني بنيت على تطبيق عدة حلول تصميمية وفنية وتقنية، وفق معايير مستدامة ملائمة للبيئة السعودية، والتي تختص بالوحدات السكنية لتحقيق الكفاءة والجودة للمنتجات العقارية، مما يسهم في جلب منافع اقتصادية نوعية وتقليل هدر الطاقة وترشيد الاستهلاك.

تأتي هذه الخدمة بعد إطلاق خدمتي فحص جودة البناء وفحص المباني الجاهزة في بداية العام الحالي، وسيترتب على إطلاق تلك الخدمات خلق فرص عمل تساهم في تعزيز الفرص الوظيفية للكفاءات السعودية وتوظيف خبراتهم في القطاع السكني بعد منحهم التدريب اللازم، كما أن الخدمة تتماشى مع رؤية المملكة والتي من أهم أهدافها رفع جودة حياة المواطنين بتوفير حياة متوازنة تدفع إلى التطور والازدهار.

يذكر أن خدمة تقييم استدامة المباني قد تم تطبيقها على أحد المشاريع الكبرى في منطقة الأحساء والمكون من 50 فيلا في جميع مراحل المشروع، ليكون أول مشروع يحصل على شهادة تقييم الاستدامة في السعودية، ومن المقرر أن تتضمن الخدمة أيضاً حلولاً مبتكرة وخلق فرص عمل تهدف الى تمكين الكفاءات السعودية في مجال التصميم والبناء، وتوظيف طاقاتهم والاستفادة خبراتهم في القطاع السكني بعد منحهم التدريب اللازم، كما ستزيد من الفرص الاستثمارية في المجال الهندسي والمعماري والعقاري في المملكة.