مدرسة في الكويت تمزق مريول طالبة لانه لايغطي الركبتين

متابعات - الوئام

كشفت ولية أمر طالبة في مدرسة ثانوية بالكويت عن تعرض ابنتها للإهانة، بعد تمزيق إدارة المدرسة لـ”مريلولها المدرسي”، بسبب عدم تغطيته للركبتين.

ونقلت صحيفة “الراي” الكويتية عن ولية أمر طالبة قولها إنها «فوجئت بملابس ابنتها الممزقة، وإن كانت إدارة المدرسة تقبل ذلك على أبنائها فأنا لا أقبله على أبنائي… كان يجب إبلاغي بالأمر، علماً بأن المريول عادي جداً ولا أعتقد أن هناك قانوناً يجبر الطالبات على الحجاب أو المريول الطويل»، مشيرة إلى أن «إدارة المدرسة رفضت استقبال ابنتي منذ يوم الخميس الفائت».

وأضافت والدة الطالبة: «توجهت بعد الحادثة مباشرة إلى المدرسة لمناقشة هذا الإجراء غير المبرر وغير التربوي، إلا أنني دخلت في مشادة طويلة مع إدارتها التي يبدو أنها ترغب في فرض الحجاب والمريول الطويل على ابنتي بالقوة، وأنا أعلم تماماً عدم وجود قانون في وزارة التربية يجبر الطالبات على ذلك». بحسب الصحيفة.

وأكملت أن «إدارة المدرسة أبلغتني بأن ابنتي لن تدخل إلى الامتحان، وقد دخلت مع إدارة المدرسة بمشادات خلت للأسف من الجانب التربوي وتحولت إلى (سوالف حريم) أفضت إلى حرمان ابنتي من دخول المدرسة، وأناشد كلاً من وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور حامد العازمي، ووكيل وزارته الدكتور سعود الحربي ووكيل التعليم العام أسامة السلطان التدخل فوراً لوقف هذا العبث والتصرف الشخصي غير اللائق مع ابنتي، راجية الإسراع في تسهيل إجراءات نقلها إلى مدرسة أخرى حفاظاً على مستقبلها الدراسي».

في السياق، ردت مديرة الشؤون التعليمية في منطقة العاصمة التعليمية شكرية السعيدي في تصريحات لصحيفة «الراي» بأن «تصرف المدرسة إن صحت رواية الأم مرفوض جملة وتفصيلاً وعلى والدتها تقديم شكوى في المنطقة لتطبيق العقوبة اللازمة على المدرسة»، مبينة أن «التصرف الصحيح في مثل هذه الأمور إبلاغ ولي الأمر بذلك إن كان المريول قصيراً ويظهر الطالبة بشكل غير لائق أمام الموجهين أو أي زائر للمدرسة».