إنجاز طبي جديد... مركز الأمير سلطان للقلب يجري عملية زراعة صمام ميترالي لطفلة

جدة- الوئام- هاني الثبيتي:

حقق مركز الأمير سلطان لمعالجة أمراض وجراحة القلب للقوات المسلحة إنجازاً طبياً يتمثل في إجراء عملية زراعة صمام ميترالي لطفلة تبلغ من العمر 11 سنة عن طريق القسطرة دون الحاجة لتدخل جـراحي .

وكانت الطفلة تعاني من ضيق شديد في الصمام الذي تم تغييره عن طريق عملية جراحية سابقة مما أدى إلى إرتفاع شديد في الضغط الرئوي وضيق في التنفس وعدم القدرة على المشي .

وتمت العملية بنجاح ولله الحمد ولم تصب المريضة بمضاعفات ولم تتطلب حالتها إجراء نقل دم ، وقد تم فصلها فوراً عن جهاز التنفس الإصطناعي وغادرت المريضة المركز بعد ( 48 ساعة ) من إجراء العملية واستمرت في المراجعة الدورية في العيادات .

الجدير بالذكر أن عملية زراعة الصمام الميترالي عن طريق القسطرة عملية عالية الخطورة حيث يتعذر خضوع كثير من المرضى لهذه العملية بسبب ما ينتج من مضاعفات مرضية وتتم عادة للمرضى كبار السن ولكن لصعوبة حالة الطفلة تم إجراؤها لها وتم نشر الحالة في المجلة الأمريكية للقسطرة التداخلية العلاجية لأمراض القلب والأوعية الدموية .

ويعد إجراء إستبدال الصمام الميترالي لدى الأطفال مشكلة متزايدة حيث يخضع المزيد من الحالات المرضية المعقدة لعمليات جراحية في سن مبكر مما يجعل الصمام الميترالي أكثر ضعفاً وتعرضاً للإستبدال مبكراً .