الأضواء تتجه إلى مواجهة السعودية وفلسطين في الرام بتصفيات كأس العالم

0
مشاهدة مباراة السعودية والإمارات بث مباشر
الرياض- الوئام:

بلا شك أن الأضواء ستسلط على منتخب السعودية الذي يتجه إلى الأراضي الفلسطينية ليلعب لأول مرة هناك غدا الثلاثاء.

ووافق الاتحاد السعودي لكرة القدم الأسبوع الماضي على مواجهة المنتخب الفلسطيني باستاد فيصل الحسيني في بلدة الرام بالضفة
الغربية، حيث يلتقي الفريقان في الأراضي الفلسطينية لأول مرة بعد أن خاضا مبارياتهما السابقة، ومن بينها مواجهة عام 2015 في المرحلة ذاتها بتصفيات كأس العالم، على ملاعب محايدة.

ووصف الرئيس الفلسطيني محمود عباس زيارة المنتخب السعودي بأنها “تاريخية”، واستقبل بمكتبه في رام الله أمس الأحد رئيس الاتحاد
السعودي لكرة القدم ياسر المسحل بعد وصول بعثة الفريق الزائر عبر الأردن.

وقال عباس للصحفيين “هذه الزيارة تاريخية ونعتز بها وتجسد العلاقة التاريخية بين الجانبين”.

وأضاف المسحل “اليوم حدث تاريخي بالفعل ونحن سعداء للغاية بأن المنتخب الفلسطيني بدأ يحتضن مبارياته في ملعبه ونعد بأن تكون
المباراة أشبه بالاحتفالية. نتطلع للتعاون بما يخدم مصلحة الكرة الفلسطينية”.

وتتصدر السعودية المجموعة الرابعة في الدور الثاني بالتصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم بأربع نقاط من مباراتين، بالتساوي مع
سنغافورة التي خاضت ثلاث مباريات، رغم البداية المحبطة الشهر الماضي حين تعادلت بدون أهداف مع اليمن في البحرين.

واستعاد فريق المدرب إيرفي رينار توازنه بالفوز 3-صفر على سنغافورة يوم الخميس الماضي، بفضل ثنائية عبد الفتاح عسيري،
وسيتطلع إلى تعزيز موقعه في الصدارة حين يواجه المنتخب الفلسطيني الذي يملك ثلاث نقاط بعد فوزه على أوزبكستان قبل هزيمته أمام
سنغافورة الشهر الماضي.

وتستضيف قطر باستاد الجنوب، أحد ملاعب كأس العالم 2022، عُمان في مواجهة بين الفريقين المرشحين لصدارة المجموعة الخامسة.

وتتصدر قطر، التي ستشارك في كأس العالم باعتبارها الدولة المستضيفة لكن تخوض التصفيات من أجل التأهل لكأس آسيا، المجموعة
ولديها سبع نقاط من ثلاث مباريات بينما يملك المنتخب العُماني سجلا مثاليا بعد أن خاض مباراتين، إذ يحتل المركز الثاني برصيد ست نقاط
عقب تغلبه على الهند وأفغانستان.

ويسافر المنتخب الإماراتي في رحلة طويلة إلى جنوب شرق آسيا لمواجهة تايلاند بعد فوزه على ماليزيا وإندونيسيا ليتصدر المجموعة
السابعة بست نقاط. ولدى كل من تايلاند وفيتنام أربع نقاط مقابل ثلاث نقاط لماليزيا بينما تتذيل إندونيسيا الترتيب بدون نقاط بعد
ثلاث مباريات.

وقال وليد عباس قائد الإمارات قبل المواجهة التي تقام باستاد تاماسات “إنها مباراة مهمة للغاية بالنسبة لنا. الأمر يتعلق بالحصول على النقاط الثلاث، لسنا بحاجة للحديث عن الأداء.

“يجب أن ننتصر ونجمع النقاط منذ بداية التصفيات. أمامنا مباريات صعبة، خاصة أمام تايلاند” مضيفا أن السفر لمسافات طويلة يمثل تحديا آخر أمام فريقه.

وتابع “نسافر لمسافة طويلة وهناك فارق توقيت كبير ويجب أن تكون عملية التعافي سريعة. هناك إرهاق في الفريق خاصة أننا لعبنا في
الدوري المحلي ثم في المنتخب الوطني.

“مباراة تايلاند ستكون مختلفة، فالطقس مختلف لكن علينا تحقيق الفوز. نأمل أن نحصل على النقاط الثلاث وأن نقدم أداء أفضل”.

ورغم الفوز الساحق 5-صفر على إندونيسيا يوم الخميس الماضي بعد ثلاثية من المهاجم علي مبخوت، لا يزال المدرب الهولندي بيرت فان
مارفيك يطلب المزيد من لاعبيه ويعتقد أن فريقه كان يجب أن ينتصر بنتيجة أكبر.

وقال مدرب هولندا السابق بعد الفوز على إندونيسيا “اللاعبون كانوا منضبطين خططيا ولعبوا جيدا، لكن كان بوسعنا تسجيل المزيد من
الأهداف. “أمامنا مباراة صعبة ضد تايلاند لكن أهم شيء الآن هو أننا نمتلك سجلا مثاليا بعد مباراتين”.