خبراء طقس يفتحون النار على الأرصاد: الهيئة نامت عن التحذير من أمطار و عواصف حفر الباطن

0

فتح عدد من خبراء الطقس و المناخ النار على الهيئة العامة للأرصاد، اليوم، خاصة بعد حوادث الأمطار التي وقعت في حفر الباطن و نتج عنها تضرر عدد من المنشآن  من بينها مستشفى حفر الباطن و طرق عديدة.

و أكد خبراء و مختصون في حالة الطقس و التغيرات المناخية أن رادارات الأرصاد لم تفتح للمختصين و لا الهواه  فيما لم تصدر هيئة الارصاد تحذيرا قبل حدوث تلك الأمطار و العواصف .

و من جانبه هاجم خبير الفلك و الأرصاد ، الدكتور عبد الله المسند الهيئة مؤكدا أنه كان من المقدور التحذير من عاصفة حفر الباطن ولكن الهيئة لم تحذر.

وقال المسند: عاصفة  حفرالباطن المفعمة بالبرد هل يمكن التحذير منها قبل وقوعها؟ والحفاظ على الإنسان وبعض ممتلكاته؟

الجواب: تقنية رادار دوبلر وخاصة في البعد الثلاثي يمكن لها كشف سحاب المزن الركامي المفعم بالبرد، وتحذير الناس منها قبل وقوعها بنحو ساعة أو أقل، وهية الأرصاد السعودية لم تحذر…

 

وأضاف المسند: “وهية لأرصاد السعودية لم تحذر قبل حادثة عصر اليوم في حفرالباطن (راجع حسابهم) وفي الوقت نفسه لم تفتح الرادارات للمختصين والهواة ليحذروا

ولما وقع الفاس بالراس كالعادة حذروا بتغريدة باردة الساعة 05:53 وذلك عندما ذاب البرد وأصبح ماءاً

وتابع المسند : “لاحظ ردة فعل لأرصاد السريعة بعد التغريدتين الأولى والثانية، تحذير بالأحمر وطازج ولفترة زمنية معقولة ولمواضع جغرافية محدودة (التحذير مرفق)، وهو أفضل من تحذيرهم السابق والذي طوله 62 ساعة‼️

ويبقى التحذير الأخير مطاط مقارنة بشغل الهواة الأسرع والأدق والأكثر مصداقية.

و تفاعل هواة و مختصون في حالة الطقس مع تغريدة المسند مؤكدين على كلامه  معلنين عن استيائهم من تراخي الهيئة و عدم فتح الرادارات للهواة و الاستفادة من خبراتهم و اقتراحاتهم

وقال متابع : “الرادارات حق للمواطنون و يجب على الأرصاد فتحها للجميع بل و تعليم الناس طريقة قرآءة الرادار لكي يتجنب المخاطر، و هذا هو المعمول به في الدول المتقدمة  و ليس مثل ما تفعله العقول المتحجره و المتكلسه و التي تدير الان الأرصاد في و طننا  و عقولهم لم و لن تواكب رؤية المملكة 2030م

 

فيما قال خالد الديلان استاذ التاريخ و العلوم الاجتماعية: مع الأسف الشديد إهمال ولا مبالاة !

هل أرواح الناس وممتلكاتهم رخيصة لهذه الدرجة عند #هيئة_الأرصاد  ؟!!!

حصل مثل هذا في #بريده قبل سنتين وأحدث دمار مرعب وهذه الجهة في سبات عميييق !

فيما قال حساب تحت اسم برق الجهمي: “ياعزيزي خدمات الارصاد الحاليه مثال حي لخدمات الارصاد العالميه قبل ٤٠ سنه وين الفايده في صورة رادار صماء لاتظهر لك الى بطلعة الروح وبعد ان تثبت لهم بإنك لست روبوت !!

وللاسف اذا ظهر مطور لهذا الرادار منعوه وخلو الرادار خرده باليه بدون تعديلات الهواه وتطويرهم