برشلونة والريال يبحثان عن مهرجان أهداف جديد في الدوري الإسباني

0
برشلونة- الوئام:

لم يقدم أي منهما الأداء المقنع في الموسم الحالي حتى الآن، ولكن كلا من ريال مدريد وبرشلونة سيخوض فعاليات المرحلة الثانية عشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم مطلع
الأسبوع المقبل بمعنويات عالية بعدما سجل خمسة أهداف في مباراته بالمرحلة الحادية عشرة من المسابقة منتصف الأسبوع الحالي.

ويحل برشلونة ضيفا على ليفانتي غدا السبت فيما يستضيف الريال فريق ريال بيتيس.

وكانت مباراة القمة (كلاسيكو) بين برشلونة والريال مطلع هذا الأسبوع تأجلت بسبب التوتر السياسي في إقليم كتالونيا ولكن فترة الراحة التي حصل عليها كل من الفريقين منحته القدرة على تحقيق الفوز الكبير في المرحلة الحادية عشرة من المسابقة.

وسحق برشلونة فريق بلد الوليد 5 / 1 يوم الثلاثاء فيما اكتسح الريال فريق ليجانيس بخماسية نظيفة أمس الأول الأربعاء.

وسجل الأرجنتيني ليونيل ميسي هدفين كما صنع هدفين لبرشلونة في مباراة بلد الوليد كما يعتمد عليه برشلونة كثيرا في مباراة الغد أمام ليفانتي.

وكانت الإصابة حرمت ميسي من خوض فترة الإعداد مع الفريق قبل بداية الموسم الحالي كما بدأ اللاعب مشاركاته مع الفريق في مباريات الموسم الحالي في 24 أيلول/سبتمبر الماضي.

ومنذ ذلك الحين ، حقق برشلونة الفوز في جميع المباريات السبعة التي خاضها في مختلف البطولات كما أصبح إيرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة على بعد ثلاثة انتصارات من تحقيق رقم قياسي شخصي.

وكانت أكبر سلسلة انتصارات سابقة لفالفيردي مع برشلونة هي تسعة انتصارات متتالية في الفترة من آب/أغسطس إلى تشرين أول/أكتوبر 2017 .

وقال فالفيردي : “ماذا أيضا يمكن أن يقال عن ميسي ؟ نفدت مني الكلمات…نعلم دائما أنه سيتألق أيا كانت المباراة”.

وأضاف : “مهارة ميسي لا تقارن بأي شيء. الحقيقة أن شيئا ما خاصا يحدث في كل مرة يلمس فيها الكرة. لا أعلم فقط ما يمكن أن أقوله”.

وينتظر أن يعود الفرنسي أنطوان جريزمان إلى التشكيلة الأساسية لبرشلونة في مباراة الغد بعدما حل مكانه اللاعب الناشئ الموهوب أنسو فاتي خلال مباراة بلد الوليد.

ولم يستطع جريزمان حتى الآن الظهور بنفس المستوى الرائع الذي كان عليه مع فريقه السابق أتلتيكو مدريد على مدار المواسم القليلة الماضية.

وقد يفتقد برشلونة جهود لاعبه جوردي ألبا بسبب الإصابة العضلية التي تعرض لها في مباراة بلد الوليد. ولكن زميله جونيور فيربو قد يعود لشغل مركز الظهير الأيسر.

وفي المقابل ، قدم الريال في مباراة ليجانيس أفضل أداء له منذ عودة الفرنسي زين الدين زيدان لقيادة الفريق.

وينتظر أن تشهد مباراة الفريق غدا أمام مضيفه ريال بيتيس مزيدا من الأهداف للنادي الملكي بعد الخماسية التي هز بها شباك ليجانيس.

ويحتل بيتيس المركز الخامس عشر كما لم يقدم الفريق هذا الموسم الأداء المتوقع منه لكنه حقق أمس الأول الأربعاء فوزا غاليا على سلتا فيجو ليكون الأول له في آخر خمس مباريات خاضها بالمسابقة.

وقال زيدان : “مر بعض الوقت منذ المرة السابقة التي أحرزنا فيها خمسة أهداف… بعض الناس يعتقدون أن هذا هو أفضل مستوياتنا ، ولا أعتقد هذا.

ولكن يجب أن نشعر بالسعادة. كنا بحاجة لفوز مماثل. وعندما تسجل هدفين مبكرين ، تصبح الأمور سهلة”.

وأضاف : “لم يتراجع مستوانا في الشوط الثاني ، بل إننا أصبحنا أفضل بعد إجراء التغييرات”.

وينتظر ألا يعود لاعب الريال المصاب جاريث بيل إلى تشكيلة الفريق أمام بيتيس ولكن مستوى البلجيكي إيدن هازارد المنضم للفريق هذا الصيف يرتفع من مباراة لأخرى حيث يقترب تدريجيا من الوصول للمستوى الرائع الذي كان عليه مع فريقه السابق تشيلسي الإنجليزي.