إيران: متظاهرو العراق ولبنان يتلقون الأموال

0
كُتب بواسطة: وكالات - الوئام

ادعى رئيس الأركان الإيراني محمد باقري، أن المحتجين في العراق ولبنان يتلقون الأموال من أجل الاستمرار في المظاهرات.

تصريحات باقري ما هي إلى محاولة أخرى من إيران لتشويه صورة الاحتجاجات الشعبية في العراق ولبنان والسعي إلى ربطها بجهات خارجية واعتبارها “مؤامرة” ضد فريقها في كل من بغداد وبيروت.

وقال باقري في كلمة له الخميس، في مدينة قم، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الإيرانية “إرنا”، إن جهات توزع الأموال في شوارع بيروت وبغداد وتحرض إعلامياً من أجل إبقاء الناس في ساحات هذين البلدين.

وأضاف أن من وصفهم بـ “الأعداء حاكوا خلال الأيام الأخيرة مؤامرات في لبنان والعراق لاستغلال الأمور وركوب موجة المطالب المشروعة للشعبين والإتيان بحكومات عميلة إلى سدة الحكم”.

كما رأى أن “الاعداء يتصورون بأن محور المقاومة سيتضرر بهذه المؤامرات”، مضيفا في الوقت عينه أنه “يجب على الحكومتين في لبنان والعراق حل مشاكل بلديهما والعمل على إعمارهما سواء كانت هناك تظاهرات أم لا”.

وبينما تستمر الجماهير العراقية المحتجة بالتنديد بالتدخل الإيراني في العراق، اتهم متظاهرون عراقيون الميليشيات التابعة لإيران باستمرار قتل المتظاهرين بالرصاص الحي تنفيذا لأوامر صادرة من طهران.

وكان المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي وصف الأسبوع الماضي، الاحتجاجات في العراق ولبنان، بـ “أعمال الشغب”.

ودفعت تلك التصريحات الإيرانية، المتظاهرين في العراق إلى مهاجمة سفارة إيران في بغداد وقنصلياتها، ما أدى لسقوط عدد من القتلى وإصابة العشرات من المتظاهرين والقوات الأمنية.