السعودية تريد من أوبك+ زيادة تخفيضات النفط بسبب طرح أرامكو

0
وكالات - الوئام

قال مصدران مطلعان إن أوبك وحلفاءها يعتزمون زيادة تخفيضات إنتاج النفط وسريان الاتفاق حتى يونيو 2020 على الأقل، إذ تريد السعودية القيام بمفاجأة إيجابية للسوق قبل إدراج أرامكو السعودية.

ومن المقرر أن يضيف الاتفاق الذي تناقشه منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجون آخرون، في إطار ما يعرف باسم أوبك+، ما لا يقل عن 400 ألف برميل يوميا إلى التخفيضات القائمة بواقع 1.2 مليون برميل يوميا، وينتهي الاتفاق الحالي في مارس، وفقا لرويترز.

وقال أحد المصدرين إن السعوديين “يريدون أن يفاجئوا السوق”.

وقال مصدران آخران إن أحدث تحليل لأوبك، والذي أعده مجلس اللجنة الاقتصادية التابع للمنظمة، أظهر أنه في غياب تخفيضات إضافية، سيكون هناك فائض كبير في المعروض وتراكم في المخزونات في النصف الأول من 2020.

وارتفعت أسعار خام القياس العالمي برنت بما يزيد عن اثنين بالمئة إلى قرابة 62 دولارا للبرميل يوم الاثنين بفعل أنباء عن احتمال زيادة التخفيضات.

ويتوجه وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان إلى فيينا هذا الأسبوع لحضور أول اجتماعاته بأوبك كوزير للطاقة في السعودية.

وقالت مصادر إن المسؤول النفطي المخضرم، والذي يُعرف عنه الحزم في التفاوض، يريد أن يضمن بقاء أسعار النفط مرتفعة بالقدر الكافي خلال الطرح العام الأولي لأرامكو.

ومن المقرر تسعير الطرح في الخامس من ديسمبر، وهو نفس اليوم الذي تجتمع فيه أوبك في فيينا. وتجري مجموعة أوبك+ محادثات في السادس من ديسمبر.