أردوغان يفشل في إقناع الأتراك بالتدخل في ليبيا

0
اسطنبول- الوئام:

كشف استطلاع جديد في تركيا، أن الرئيس رجب طيب أردوغان فشل في إقناع الأتراك بالتدخل في ليبيا، حيث أن 49.7 % من الأتراك يرفضون إرسال جنود أتراك إلى ليبيا، معتبرين أن الانتشار في ليبيا يختلف تماماً عن التدخل في سوريا ولا وجود لمبررات له.

ووجدت الدراسة التي أجرتها شركة “متروبول” أن 49.7 بالمئة من الأتراك يعارضون إرسال جنود أتراك إلى ليبيا، بينما يؤيد 37.7 بالمئة خطة الحكومة.

وأشارت أرقام الاستطلاع، أن موافقة نشر القوات في ليبيا، لا يدعمه جميع مؤيدي حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، وشريكه اليميني، إضافة إلى أن حزب العدالة والتنمية وحزب الحركة القومية مجتمعين يحظيان بدعم حوالي 50 بالمئة من المستجوبين.

ووصف أحد أعضاء حزب الشعب الجمهوري أونال شفيكوز، أن منح أردوغان الحق في إرسال قوات إلى ليبيا، بأنها خطوة أشبه بـ”الكارثة”، مضيفاً في حديثه الخميس الماضي خلال جلسة للبرلمان التركي بقوله: “الحكومة على وشك وضع تركيا في خطر كبير بهذا القرار”.

وأكدت زميلة برنامج الشرق الأوسط بمعهد أبحاث السياسة الخارجية في فيلادلفيا إليزابيث تسوركوف، عبر تويتر، إن مصادر من داخل الفصائل السورية، أخبرتها، أن تركيا تعتزم منح الجنسية التركية لمن يقاتل لحسابها في ليبيا، وأن عملية منح الجنسية ستتم بعد أن يمضي المقاتل السوري في ليبيا، مدة 6 أشهر.

وصرّح المساعد السابق لأردوغان، وعضو في البرلمان التركي،عن حزب الشعب الجمهوري، عبداللطيف سينر، أن الحكومة التركية تمنح الكثير من الأموال والجنسية التركية لمثل هؤلاء الأشخاص.

ونقلت مصادر من داخل الجيش السوري الحر، معلومات تفيد أن عدد المقاتلين الذين تم تسجيل ذهابهم إلى ليبيا، تم إدارجهم على أساس حُرّاس شخصيين تابعين لشركة أمنية تركية.