المجلس الأحوازي يستنكر تصريحات زعيم ميلشيا حزب الله لدول الخليج ويعتبرها تعديًا على القضية الأحوازية

0
متابعات - الوئام

اعتبر المجلس الوطني لقوى للثورة الأحوازية، اليوم الأربعاء، تصريحات حسن نصر الله زعيم مليشيا حزب الله، تدخلا وقحا في الشأن الوطني الأحوازي والتي زعم فيها أن الدول الخليجية هي من تقف خلف الحراك في الأحواز، مدعيًا أنها تريد بذلك التآمر على ما أسماها “الجمهورية الإسلامية الإيرانية”.

وأكد المجلس الوطني في بيانه، أن محرك النضال الوطني والقومي للشعب العربي الأحوازي هو حق هذا الشعب العظيم في استعادة سيادته الوطنية التي أسقطها العدو الفارسي عبر غزو عسكري متوحش عاث في الوطن الأحوازي دمارا وخرابا.

وأوضح المجلس، أن ادعاءات زعيم هذه المليشيا المارقة كانت بإيعاز من أسياده في “قم وطهران” الذين دائما ما يتهمون الحراك الوطني الأحوازي بالارتباط بجهات خارجية أجنبية وذلك في محاولة يائسة لتجريد القضية الأحوازية عن خصوصيتها الوطنية والمحلية من ناحية ومن ناحية أخرى لتبرير قمعهم وتنكليهم للشعب الأحوازي الذي يسير بإصرار وعزم لإنهاء الاحتلال في أرضه العربية الطاهرة.

وأضاف البيان، أن الأحواز لم تكن يوما شأنا إيرانيا ولن تكون بل هي شأنا أحوازي خليجي وعربي وأن المجلس الوطني لقوى الثورة الأحوازية يرحب بأي مواقف عربية سواء كانت رسمية أو شعبية مؤازرة للشعب الأحوازي في محنته هذه.

وبيّن المجلس، بينما التآمر، الغدر والخيانة هي السمات الرئيسية للنظام الإيراني الإرهابي وأذرعه المجرمة، يتهم زعيم مليشيا حزب الله المارقة الدول الخليجية بالتآمر على ما تسمى “بالجمهورية الإسلامية الإيرانية”

يذكر أن حسن نصر الله زعيم مليشيا حزب الله، كان قد اتهم في كلمته الأخيرة الدول الخليجية بالتآمر على النظام الإيراني الإرهابي زاعمًا أن هذا التآمر كان من خلال لعب هذه الدول الشقيقة على الوتر القومي العربي في الأحواز.