وزير التعليم يفتتح غداً مؤتمر الهوية الوطنية بجامعة شقراء

0
الرياض - الوئام -عبدالله العازمي :

يفتتح معالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ فعاليات المؤتمر الدولي للهوية الوطنية صباح غد الأحد 8-6-1441هـ الموافق 2- 2- 2020 م في مركز الملك فيصل بالرياض ولمدة يومين سيكون خلال الفترة من٨-٩من شهر جمادى الآخرة ، تستضيفه وتنظمه جامعة شقراء تحت شعار : مستعدون للمستقبل ومشاركون في صناعته.

وفي تصرح إعلامي قال معالي مدير جامعة شقراء الأستاذ الدكتور عوض بن خزيم الأسمري: تساهم جامعة شقراء في الدور الريادي مع الجامعات السعودية في المجال الأكاديمي والاجتماعي والوطني ، وهي من المسؤوليات الوطنية التي تنسجم مع توجهات دولتنا الحكيمة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ، وولي العهد سمو الأمير محمد بن سلمان حفظهما الله ، وتتوافق مع رؤية المملكة 2030 .

وأضاف مدير الجامعة : أن جامعة شقراء تنظم مؤتمر الهوية الوطنية ، انطلاقاً من رؤيتة ورسالة الجامعة وتبنيها لشعار – مستعدون للمستقبل ومشاركون في صناعته – التي تأتي ضمن توجهات الدولة في تعزيز الوطنية ، والتزاماً من الجامعة بدورها الحيوي المؤثر في خدمة مجتمعها المحلي والوطني الشامل.

فقد تبنت الجامعة إقامة هذا المؤتمر الدولي الأول من نوعه على مستوى الجامعات السعودية لأنه يركز على الهوية الوطنية في ضوء رؤية السعودية 2030 ، التي خصصت لهذا الجانب أحد برامجها من أجل تعزيز الجانب الوطني وتقوية الولاء والإنتماء ، كما أن الهوية الوطنية تحظى باهتمام على المستوى المحلي والعالمي وخاصة في ظل التحديات المعاصرة .

وقال أن الجامعة قامت بدعوة المتخصصين والمهتمين والمؤسسات الجامعية والتربوية لحضور جلسات المؤتمر التي سيتحدث فيه نخبة من الرموز الوطنية والمتخصصين والباحثين في ٨جلسات لأكثر من (٣٥) متحدث في المشاركة بالحوارات والإسهام في بلورة ميثاقه على مدار يومين ، فضلا عن التسجيل في ورش العمل المصاحبة ذات العلاقة المباشرة بمحاور المؤتمر والتي يقدمها نخبة من الأكاديمين السعودين .

ويهدف المؤتمر إلى :

– تعزيز الهوية الوطنية وغرس قيَم الانتماء والولاء الوطني وقيَم الوسطية والتسامح .

– دعم نشاطات برنامج تعزيز الشخصية السعودية كأحد أهم البرامج الأستراتيجية لرؤية بلادنا 2030 .

-عرض التجارب العالمية في مجال تعزيز الهوية الوطنية .

وسيتناول المؤتمر في محاوره :

• دور الهوية الوطنية في ضوء مسيرة التطوير والتحديث :

– التأصيل الشرعي لمضامين الهوية الوطنية .

-غرس قيم الانتماء والولاء الوطني وقيم الوسطية والتسامح والاعتدال .

-الشخصية السعودية في ضوء التحديات المعاصرة .

– القيم الايجابية التي ترسخ مفاهيم الهوية الوطنية وثقافة الابداع والابتكار وريادة الأعمال.

– التراث الوطني في ضوء متطلبات الرؤية .

• دور القطاعات الأكاديمية والمؤسسات الوطنية الأخرى في تعزيز الهوية الوطنية السعودية :

– دور الجامعات السعودية ومؤسسات التعليم العام في تعزيز الهوية الوطنية .

– تعزيز مشاركة الأسرة في التحضير لمستقبل أبناءها ومؤسسات المجتمع المدني في تعزيز الهوية الوطنية .
– دور القطاعات الحكومية والقطاع الخاص في تعزيز الهوية الوطنية .

– توطين الصناعات الوطنية الواعدة .

• التجارب العالمية والرؤى الاستشرافية في مجال تعزيز الهوية الوطنية :

– التجارب العربية والعالمية في مجال تعزيز الهوية الوطنية .

– مستقبل الهويات الوطنية في ضوء التحديات المعاصرة .