قتلى بالعشرات في قصف تركي لأكثر من 100 موقع للنظام السوري

0
وكالات - الوئام

اعترفت وزارة الدفاع التركية، الاثنين، أن القوات التركية قصفت 115 هدفا للنظام السوري في إدلب، ما أدى إلى مقتل 101 من عناصره.

ويأتي الإعلان التركي بعد ساعات على مقتل خمسة جنود أتراك وإصابة خمسة آخرين في هجوم شنته قوات النظام السوري على نقطة مراقبة في محيط مطار تفتناز العسكري في إدلب.

وزعمت الوزارة التركية “تم الرد بالمثل فورا على قتل جنودنا بإدلب في إطار قواعد الاشتباك وحق الدفاع المشروع عن النفس”.

وذكرت وزارة الدفاع التركية في بيان سابق أن قواتها “دمرت مواقع للنظام” و”انتقمت” لجنودها، مضيفة أن الجهات التركية المختصة “تتابع تطورات الأحداث في إدلب عن كثب، وتتخذ التدابير اللازمة”.

وقال نائب الرئيس التركي، فؤاد أوقطاي، إن الجيش التركي قام بالرد المماثل على مصادر إطلاق النيران.

وفي الأسبوع الماضي، قتل سبعة جنود أتراك ومدني في القصف السوري في إدلب ما تسبب بتصعيد التوتر بين الطرفين.

وأرسلت تركيا مؤخرا تعزيزات عسكرية ضخمة إلى المنطقة تتألف من مئات الآليات العسكرية، دخل القسم الأكبر منها بعد تبادل إطلاق النار قبل أسبوع بين القوات التركية والسورية خلف أكثر من 20 قتيلا من الطرفين.

وأشار المرصد إلى أن القوات التركية والفصائل الموالية لها أرسلت قوات مشاة يناهز عديدها 6000 آلاف مقاتل في عملية تهدف إلى قطع طريق دمشق حلب الدولي.