كورونا يطبق على إيران: دول تمنع رعاياها وموانئ عالمية ترفض استقبال السفن الايرانية

0
طهران- الوئام:

تسبب فيروس كورونا القاتل في خلق حالة من البلبلة والفوضى في إيران خصوصا مع اعلان الصحة الايرانية اليوم الأحد ارتفاع عدد الاصابات بالفيروس وحدوث وفيات.

وأعلنت إيران أمس السبت رسمياً إغلاق المدارس والجامعات والمراكز الثقافية في عدد من
المحافظات.

وأشارت البيانات الصادرة أمس في إيران إلى وفاة ستة أشخاص من بين 28 إصابة مؤكدة بالفيروس المتحور قبل أن تعود اليوم وتعلن ارتفاع عدد الوفيات.

دول العالم تمنع رعاياها من السفر لإيران

وأعلنت العديد من دول العالم منذ يوم أمس السبت منع رعاياها من السفر لطهران مع تفشي الفيروس ففي العراق طالبت اللجنة العراقية الخاصة بمكافحة فيروس كورونا المواطنين بعدم السفر إلى إيران، إثر تسجيل حالات وفاة ومصابين بالفيروس القاتل في البلد الأخير.

وأكدت اللجنة التي تضم وزارة الصحة وهيئة المنافذ الحدودية ووزارات أخرى معنية، الإبقاء على الحركة التجارية بين البلدين، شريطة إخضاع سائقي الشاحنات للفحص الطبي.

وقالت هيئة المنافذ الحدودية، في بيان، إن اللجنة “تنصح العراقيين بعدم السفر إلى إيران حرصا على سلامتهم”.

وأضافت أن “الحركة التجارية بين البلدين مستمرة، شريطة إخضاع أصحاب المركبات (السائقين) المعنيين بالتبادل التجاري، للفحص الطبي.

ووجهت اللجنة وفقا للبيان، دعوة رسمية لوزير الصحة الإيراني لزيارة العراق، والوقوف على آخر المستجدات الصحية، وإجراءاتهم المتخذة لمكافحة الفيروس.

كما قررت محافظة ميسان في اليوم ذاته، إغلاقا كاملا لمعبر الشيب الحدودي مع إيران حتى إشعار آخر، فيما علّقت وزارة النقل رحلات الخطوط الجوية من مطاري بغداد والنجف من وإلى إيران، حتى إشعار آخر.

باكستان تعلن حالة الطوارئ في الحدود مع إيران

وأفاد تقرير إخباري باكستاني اليوم الأحد بأن السلطات أمرت برفع حالة الطوارئ في المناطق القريبة من الحدود مع إيران، في ظل المخاوف من اتساع انتشار فيروس كورونا في الجمهورية
الإسلامية.

وأصدرت وزارة الصحة الإيرانية بيانا قالت فيه أنها أوفدت الفرق الطبية المختصة إلى مدينة “قم” التي ظهر فيها المرض وأنشأت المراكز الوقائية لاحتواء الفيروس بالتعاون مع الجهات الداخلية ذات العلاقة و في اطار لوائح منظمة الصحة العالمية .

وبسبب المخاوف من انتشار الفيروس، أغلقت باكستان حدودها مع إيران خشية انتشار فيروس كورونا المستجد.

الكويت ترفض إستقبال سفن طهران

وفي الوقت الذي أعلن فيه أعلن الناطق الرسمي باسم وزارة الصحة الكويتية الدكتور عبد الله السند أن جميع العائدين من إيران بخير ولا حالات مشتبه بإصابتها بفيروس “كورونا” أصدرت الحكومة الكويتية تعليمات بمنع استقبال السفن القادمة من إيران.

وأعلنت مؤسسة الموانئ الكويتية حظر دخول السفن القادمة من إيران بكل أنواعها لموانئ الشعيبة والشويخ والدوحة حتى إشعار آخر، بعد تسجيل حالات إصابة ووفيات بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) هناك.

وقال المدير العام للمؤسسة الشيخ يوسف عبدالله صباح الناصر الصباح في بيان اليوم: “إن القرار جاء ضمن الإجراءات الاحترازية التي تتخذها المؤسسة للحيلولة دون دخول فيروس كورونا المستجد إلى البلاد”.

وأضاف أن القرار يأتي أيضًا انسجامًا مع الخطة التي وضعتها الحكومة الكويتية لاتخاذ كل الإجراءات والتدابير اللازمة في مكافحة الفيروس.

مفاجأة غريبة في عدد وفيات فيروس كورونا في إيران
وارتفع عدد حالات الوفيات من جراء فيروس كورونا الجديد في إيران اليوم الأحد إلى 8 وفيات فيما سجلت عدة إصابات أخرى بالمرض.

ووفقا لما ذكرته تقارير إعلامية إيرانية، فإن الوفيات المسجلة من جراء فيروس “كوفيد 19″، في إيران، هم من أصل عشرات الاصابات بالفيروس القاتل الذي ظهر في الصين أواخر ديسمبر الماضي.

وبنظرة على الأرقام الإيرانية للإصابات والوفيات بـفيروس كورونا الجديد، فإن نسبة الوفيات إلى الإصابات تقترب من 18 في المئة.

أما النسبة العالمية للوفيات بالفيروس فتصل إلى 2.9 في المئة فقط.

الأمر الآخر المثير للقلق فيما يتعلق بانتشار الفيروس في إيران، هو أنه معظم الإصابات مسجلة في مدينة قم، وبالتالي فهناك احتمالات عديدة بالنسبة لتفشي الفيروس، وربما نقلها إلى دول أخرى، ممن يقوم بعض سكانها بزيارة إيران لغايات السياحة الدينية.