أوروبا ترفض بشدة استخدام تركيا للمهاجرين لأغراض سياسية

0
وكالات - الوئام

أعلن الاتحاد الأوروبي، الأربعاء، رفضه بشدة استخدام تركيا للمهاجرين لأغراض سياسية.

وأكد الاتحاد الأوروبي، في بيان لوزراء داخليته إثر اجتماع طارىء “رفضه الشديد لاستخدام تركيا الضغط الناتج من المهاجرين لأغراض سياسية”.

ودعا وزراء الدول ال27 تركيا الى “التنفيذ الكامل لبنود الاتفاق” الذي تم التوصل اليه مع الاتحاد العام 2016 إثر ازمة الهجرة في 2015.

وفي محاولة لتحظى بدعم الغربيين في نزاعها مع سوريا، فتحت أنقرة حدودها أمام المهاجرين الموجودين على اراضيها.

وأكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأربعاء أن على أوروبا دعم المبادرات التركية الهادفة إلى تسوية النزاع في سوريا إذا أرادت وضع حد لازمة المهاجرين.

وجدد الوزراء الأوروبيون دعمهم لليونان، اعتبروا أن “الوضع على الحدود الخارجية للاتحاد الاوروبي غير مقبول” مشددين على “عدم التساهل” مع العبور غير القانوني للحدود.

ونبهوا إلى أن الاتحاد ودوله الأعضاء سيتخذون “كل التدابير الضرورية” في اطار “احترام قانون الاتحاد الاوروبي والقانون الدولي”، وذلك في رد ضمني على انتقادات الأمم المتحدة ومنظمات غير حكومية لقرار اثينا تعليق النظر في طلبات اللجوء.