الخارجية الأمريكية لإيران: كافحوا كورونا من أموال خامنئي

0
واشنطن - الوئام

هاجمت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، مورغان أورتاغوس، وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، ردا على تغريدة له يتهم فيها أميركا بممارسة “الإرهاب الطبي” ضد بلاده في ظل تفشي فيروس كورونا، قائلة “كف عن الكذب والسرقة”.

وقالت أورتاغوس عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر “إذا كان النظام الإيراني يحتاج لأموال للتعامل مع فيروس كورونا، فيمكنه الحصول على المليارات من صندوق التحوط التابع لخامنئي”.

وكان محمد جواد ظريف قد حذر الاثنين من أن استمرار فرض العقوبات على بلاده يعطل الحملة الإنسانية العالمية ضد كورونا، ووصف الأمر بأنه غير أخلاقي وغير إنساني.

وكتب ظريف في تغريدة على تويتر، أمس الأحد: “تجاوزت أميرکا التخريب والقتل وبدأت بالحرب الاقتصادية والإرهاب الاقتصادي والصحي ضد الإيرانيين وسط تفشي كورونا”.

في حين، نقلت وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا) عن ظريف قوله: “إن النظام الصحي والمواطنين والحكومة الإيرانية، يخوضون المواجهة مع (كورونا)، كما هو الحال في أوروبا والولايات المتحدة، لكن ما يضاعف معاناة الإيرانيين، وما يقيد الخيارات في إدارة الأزمات، هو مزيج من العقوبات و(كورونا)”.

وبعد تفشيه في معظم المحافظات بإيران، ارتفع عدد الوفيات بفيروس كورونا في البلاد إلى 2757 والإصابات إلى 41495.

وقال متحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية للتلفزيون الرسمي، الاثنين، إن عدد الوفيات الناجمة عن كورونا ارتفع بواقع 117 وفاة في الساعات الأربع والعشرين الماضية إلى 2757، فيما قفز العدد الإجمالي للإصابات في البلاد إلى 41495.