آخر تطورات كورونا عالميا.. إصابة 48 فردا من الأمن التركي ووالي مدينة قرقرايلي بالفيروس

0
الوئام-متابعات

مازالت الأرقام و الأحداث و الإجراءات تتوالى عالميا بشأن فيروس كورونا المستجد، و الذي بدأ انتشاره من مدينة ووهان الصينية ليصبح صداعا في رأس العالم.

وفي آخر التطورات، تخطت وفيات كورونا حول العالم  حاجز الـ 40 ألفا.

وكشفت وسائل إعلام تركية، الثلاثاء، إصابة 48 فردا من الأمن التركي ووالي مدينة قرقرايلي بفيروس كورونا المستجد.

وأعلنت سلطنة عمان  أول حالة وفاة بسبب فيروس كورونا وهو رجل يبلغ من العمر 72 عاما

وسجلت قطر  ثاني وفاة بالفيروس

و أعلنت وزارة الصحة الكويتية ارتفاع حالات الشفاء من الإصابة إلى 73 وتسجيل 23 إصابة جديدة خلال الـ 24 ساعة الأخيرة

وأعلنت وزارة الصحة المصرية تسجيل 54 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و5 حالات وفاة، ليصل عدد إجمالي حالات الإصابة إلى 710 حالة، وإجمالي عدد الوفيات 46 حالة وفاة، إلى جانب 157 حالة شفاء.

و أعلنت إيطاليا تسجيل 837 وفاة و 4053 إصابة جديدة خلال 24 ساعة

وسجلت فرنسا 499 وفاة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع إجمالي الوفيات لديها إلى 3523 حالة

وعربيا  أعلنت البحرين  شفاء 21 حالة إضافية من فيروس كورونا ليرتفع إجمالي المتعافين إلى 316 حالة

و سجل الأردن 6 إصابات جديدة بفيروس كورونا وارتفاع إجمالي الإصابات لديه إلى 274

و سجلت الإمارات، اليوم، 53 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) لجنسيات مختلفة، تم التعرف عليها من خلال فحص المخالطين لإصابات أعلن عنها مسبقًا، ولم يلتزموا بالإجراءات الوقائية والتباعد الجسدي، إضافة إلى حالات مرتبطة بالسفر إلى الخارج، وبذلك يبلغ عدد الحالات التي تم تشخيصها بالمرض 664 حالة.

وأوضحت وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية، أنه تم تسجيل حالة وفاة لمصاب من الجنسية الآسيوية يبلغ من العمر 67 عاما، وتزامنت إصابته بالفيروس مع معاناته من عدد من الأمراض المزمنة ذات العلاقة بالقلب وضغط الدم والسكري، مما عرضه لمضاعفات أدت إلى الوفاة، وبذلك يكون إجمالي عدد الوفيات في الدولة 6.

وسجلت تركيا  46 وفاة لترتفع الحصيلة إلى 214 حالة وفاة 

و استبعدت الحكومة الصينية الثلاثاء الاستئناف الفوري للاحداث الرياضية الكبرى من بينهما كرة القدم وكرة السلة، في الوقت الذي تواجه فيه البلاد موجة ثانية من حالات فيروس كورونا المستجد من القادمين من الخارج.
وسرت تكهنات بأنه يمكن لبطولتي كرة القدم وكرة السلة أن تنطلقا في الأسابيع القليلة المقبلة، بعد تضاءل أعداد الحالات المصابة محليا.
واستبعدت الادارة العامة للرياضة اي أمل بعودة الوضع الرياضي في الصين الى طبيعته قريبا.
وقالت في اشعار نقلته وسائل الاعلام المحلية على نطاق واسع “من اجل تحسين الوقاية من الاوبئة ومكافحتها، لا يتعين استئناف اي احداث رياضية كبرى مثل سباقات الماراتون التي تجمع حشودا من الناس”.