توقف الدوري الإسباني يلقي بظلاله على سيتين وزيدان وسيميوني

0
مدريد - الوئام:

ألقى توقف منافسات الدوري الإسباني لكرة القدم منذ منتصف آذار/مارس الماضي بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19) بظلاله على مدربي المسابقة ومستقبلهم مع أنديتهم.

ونشرت صحيفة “ماركا” الإسبانية تقريرا حول إيجابيات وسلبيات توقف النشاط الكروي في إسبانيا على مدربي فرق البطولة، خاصة مدربي ريال مدريد وبرشلونة وأتلتيكو مدريد.

وأوضحت “ماركا” أن توقف الدوري الإسباني منح كيكي سيتين مدرب برشلونة مساحة لالتقاط الأنفاس خاصة وأنه لم يكن لديه أي مساحة هادئة منذ توليه المسؤولية في كانون ثان/يناير الماضي خلفا لإيرنستو فالفيردي، رغم تصدر برشلونة ترتيب المسابقة حاليا.

وكشفت الصحيفة أن فرص بقاء سيتين على رأس الجهاز الفني لبرشلونة أصبحت أوفر، لكن وضعه ربما يتغير إذا دعا جوسيب ماريا بارتوميو رئيس النادي لانتخابات مبكرة، مشيرة إلى أن هذه هي الطريقة الوحيدة التي تمكن تشافي هيرنانديز من الوصول لمنصب المدير الفني للفريق الكتالوني على المدى القصير.

وأضافت أن تأجيل بطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2020) إلى صيف 2021،أبعد رونالد كومان مدرب منتخب هولندا عن قائمة المرشحين لقيادة برشلونة.

وفيما يتعلق بزين الدين زيدان مدرب ريال مدريد، ذكرت “ماركا” أن خسارة الفريق الملكي أمام مضيفه ريال بيتيس في آخر مبارياته بالدوري قبل توقف البطولة، ألحقت الكثير من الضرر بكل شخص في الفريق، بما في ذلك المدرب الفرنسي.

وأشارت إلى أن زيدان لم يحقق النتائج المرجوة منه هذا الموسم رغم فوزه في الكلاسيكو على برشلونة 2 / صفر، حيث خرج الفريق من بطولة كأس ملك إسبانيا، كما خسر الكثير من النقاط ببطولة الدوري، بالإضافة لخسارته أمام ضيفه مانشستر سيتي الإنجليزي في ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا.

ورغم ذلك، ألمحت الصحيفة إلى أنه في حال استئناف مباريات دوري الأبطال،
فإن صفوف الريال ستشهد خلال لقاء الإياب أمام مانشستر سيتي الاستعانة بحارس المرمى البلجيكي تيبو كورتوا وماركو أسينسيو، كما أن هناك إمكانية لحاق النجم البلجيكي المصاب إيدن هازارد بالمباراة.

وعن الأرجنتيني دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد ، أكدت “ماركا” أن فوز الفريق على ليفربول الإنجليزي في دور الـ16 بدوري الأبطال منح أتلتيكو الكثير من الطاقة.

وأضافت أن تخطي عقبة ليفربول منح أتلتيكو إيجابية كان في حاجة إليها بعد ابتعاده عن المراكز الأربعة الأولى في ترتيب الدوري الإسباني، لكنه لم يتمكن من الاستفادة منها.