وزير الإعلام اليمني: التصعيد يؤكد عدم جدية المليشيا الحوثية في السلام وأنها مجرد أداة بيد إيران

0
الرياض - الوئام

قال وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني إن مليشيا الحوثي ترد على دعوات تحالف دعم الشرعية لوقف إطلاق النار بإطلاق صاروخ استهدف الأحياء السكنية في مدينة مأرب،وتقصف في هذه الاثناء المناطق المحررة بمدينة الحديدة،وتدفع بعناصرها في محاولة يائسة لإستعادة السيطرة على معسكر اللبنات شرقي الجوف.

وأضاف الإرياني أن هذا التصعيد الذي يأتي بعد ساعات من مبادرة تحالف دعم الشرعية بوقف إطلاق نار شامل في اليمن لمدة أسبوعين، يؤكد عدم جدية المليشيا الحوثية في السلام وانها مجرد أداة بيد ايران ولا يعنيها مصلحة الشعب اليمني ولا ما يعانيه وما يحدق به من مخاطر تحسبا لانتشار فيروس كورونا.

وتابع “نحمل المبعوث الدولي لليمن مارتن غريفيث المسئولية الكاملة عن تصعيد المليشيا الحوثية في مختلف جبهات القتال واستمرار جرائمها بحق اليمنيين في مختلف المحافظات وندعو لمواقف دولية أكثر صرامة لحماية المدنيين ووقف استهدف الاحياء السكنية والاعيان المدنية باعتبارها جرائم حرب”.