البرلمان الإيراني يحّذر: كورونا سيصيب 60 مليون مواطن

0
طهران- الوئام:

الإصابات بكورونا في البلاد ستصل إلى 60 مليونًا، إذا لم تفرض الحكومة حجرًا صحيًّا شاملا.. هكذا حذر مركز أبحاث البرلمان الإيراني من أوضاع الفيروس في البلاد.

وقال المركز، أمس، إنه بناء على نمذجة قسم الوبائيات بوزارة الصحة، وفي حالة عدم التدخل بعزل المصابين فإن الفيروس سيصيب 60 مليون شخص، وسيظل في إيران 400 يوم، حتى يبلغ ذروته بحلول نوفمبر المقبل.

وتابع: “وفي حالة التدخل بنسبة 10 في المائة، سيصاب 2.4 مليون شخص ويموت أكثر من 30 ألفًا”.

وأشار المركز إلى أنه إذا وصل مستوى العزل إلى 10%، فإن 2.4 مليون شخص في البلاد سيصابون بالفيروس ويموت 30 ألفًا وسبعون شخصًا. ومع مستوى عزل 25%، سيصاب مليون و160 ألف شخص، ويموت 13450.

وقال التقرير: “إذا كان العزل عند مستوى 80-90% ففي غضون 13 إلى 14 أسبوعًا يتم احتواء المرض”، خاصة إذا كان هذا الامتثال يتماشى مع حالات العزل الفعالة وقيود السفر الدولي.

يشار إلى أنه منذ تفشي فيروس كورونا في إيران، أصاب نحو 75 ألف إيراني، توفي منهم حتى الآن 4683 شخصًا، وفقًا للبيانات الرسمية الصادرة أمس الثلاثاء.