بسبب تراويح رمضان.. إقالة متحدث الأوقاف المصرية

0
الوئام - متابعات

قررت وزارة الأوقاف المصرية إقالة المتحدث باسمها، أحمد القاضي، بعد تصريحات تليفزيونية قال فيها إن الوزارة تدرس أداء الأئمة لصلاة التروايح في رمضان داخل المساجد، من دون مصلين.
وبرر وزير الأوقاف محمد مختار جمعة إقالة القاضي بأنه “أدلى بتصريحات لا تمثل الوزارة دون الرجوع إليها”.
وكانت الأوقاف المصرية قررت في 21 مارس الماضي تعليق الصلوات في كافة المساجد، والاكتفاء برفع الأذان، في سياق خطة حكومية لحصار فيروس كورونا المستجد، ومنع انتشاره في البلاد. فيما ثار جدل شعبي حول ما إذا كان الإغلاق سيستمر خلال رمضان، أم سيُسمح بإقامة الشعائر الدينية خلال الشهر الكريم.
وشدد الوزير على أنه “لا مجال على الإطلاق لرفع تعليق إقامة صلاة الجمع والجماعات بما في ذلك صلاة التراويح خلال رمضان”. مضيفا أن “فكرة إقامة التراويح في المساجد هذا العام غير قائمة لا بمصلين ولا بدون مصلين”.
وحتى الأحد، سجلت مصر 3144 مصابا بالفيروس، بينهم 732 تعافوا، و239 وفاة، بحسب بيانات وزارة الصحة.