أصدر بندر بن إبراهيم الخريف وزير الصناعة والثروة المعدنية، 7 قرارات تتعلق بأكبر عملية تخصيص لمواقع الاحتياطي التعديني شملت 54 موقعًا بمساحة تقارب 4000 كم2، تتوزع في كل من مناطق الرياض ومكة المكرمة والمدينة المنورة وعسير وحائل ونجران، وذلك في ضوء تطلعات القيادة الرشيدة لتطوير قطاع التعدين ضمن رؤية المملكة 2030.

وشملت تخصيص 12 موقعًا لخام الذهب، و12 موقعًا لخام النحاس، و9 مواقع للعناصر الأرضية النادرة، و7 مواقع لخام الفضة، و5 مواقع لخام الزنك، و3 مواقع لخام الرصاص، وموقعين لخام الحديد، وموقعين لخام الكوارتز، وموقع واحد لخام القصدير، وموقع واحد لخام الموليبيدنيوم.

وتتمكن الوزارة بتحديد هذه المواقع من تحقيق أهداف عدة تشمل توفير البيئة الاستثمارية الجاذبة، وتوفير البيانات التي يحتاجها القطاع الخاص، وطرح الفرص للشركات المحلية والعالمية للاستثمار في استغلال الثروات المعدنية بأراضي المملكة.

يشار إلى أن هيئة المساحة الجيولوجية السعودية وضمن – مبادرة الاستكشاف المسرع ودعم المستثمرين -, تعتزم البدء في أعمال الاستكشاف التفصيلي للمكامن التعدينية المذكورة وإجراء العديد من الدراسات التفصيلية عليها كرسم الخرائط الدقيقة، وإجراء المسوحات الجيوفيزيائية الأرضية والجيوكيميائية التفصيلية، وحفر خنادق الاستكشاف، والحفر تحت السطحي لاختبار امتدادات الأجسام المتمعدنة، ومن ثم عمل نمذجة لها وحساب المصادر المتمعدنة لكل مكمن وموقع ليتم لاحقاً طرح هذه المواقع كفرص استثمارية.