ليست مشاهد من فيلم رعب.. أوكرانية تتجوّل حاملة رأس ابنتها في كيس

0
الوئام - متابعات
ألقت الشرطة في أوكرانيا القبض على امرأة كانت تتجول في الشوارع عارية، وتحمل رأسا مقطوعا لطفلة في كيس، يقطر منه الدم.
وكانت المرأة شوهدت أثناء تجولها في شوارع مدينة خاركيف في حوالي الساعة 6 صباحًا بالتوقيت المحلي صباح الخميس، وعندما ذهبت الشرطة للتحقق، وجدتها تحمل سكينًا، وفي اليد الأخرى حقيبة تحتوي على رأس مقطوعة.

وفيما رفضت المرأة الحديث عن أي شيء يخص رأس الطفلة التي تحملها. تلقى قسم شرطة درجاتشوفسكي المجاور بلاغًا من رجل يبلغ من العمر 40 عامًا من قرية بودفوركي، قال إنه عثر في الصباح على ابنة أخته البالغة من العمر 11 عامًا، جثة ميتة بلا رأس.
وقال الرجل إنه يعيش مع أخته البالغة من العمر 38 عام، وطفلتها.
وقالت متحدثة باسم دائرة الشرطة الوطنية إنه بحسب التقارير الأولية فإن المرأة التي تم اعتقالها هي أم الفتاة مقطوعة الرأس.
وقال الجيران عن الأم إنها “لم تكن مدمنة مخدرات أو كحول”، وأكدت إحدى قريبات العائلة: “لا أصدق أن تاتيانا تستطيع فعل هذا، إنها أم قد تزحزح جبلا من أجل ابنتها. لقد حدث شيء ما في المنزل، أحدهم خدرها أو ما شابه”.
كما شهد باقي الجيران بأن الأسرة رغم “فقرها” كانت “ودودة وعادية”، وأن الضحية كانت “مرحة وطيبة وتذهب إلى المدرسة”، و نفى سكان العمارة صدور أي صوت مشبوه من شقة الأسرة ليلة الجريمة.