“الموارد البشرية” توقع مذكرة تفاهم مع شركة البحر الأحمر لتنفيذ مبادرات المسؤولية الاجتماعية

0
متابعات - الوئام

وقعت وزارة الموارد البشریة والتنمیة الاجتماعیة، مذكرة تفاهم مع شركة البحر الأحمر للتطوير، حيث مثل الوزارة في توقيع هذه المذكرة سلیمان الزبن وکیل التنمیة الاجتماعیة في الوزارة، فيما مثل الشرکة الرئیس التنفیذي جون باغانو.

یتمثل الهدف من هذه المذکرة في توثیق التعاون بین الطرفین عن طریق تبادل المعلومات والبیانات والخبرات وتوفیر الدعم في سبیل تعزيز نجاح برامج ومبادرات المسؤولیة الاجتماعیة وتعميق أثرها في المجتمع السعودي.

إضافة إلى تنفیذ بعض المبادرات والمشاریع لتطبیق استراتیجیة المسؤولیة الاجتماعیة في المجالات ذات العلاقة، والمساهمة في تفعیل مبادرات تهدف لتطویر قدرات أبناء المجتمع المحلي في عدد من البرامج النوعیة، ودراسة إمکانیة تبادل الخبرات والمعرفة عن طریق تبني إقامة بعض الفعالیات أو المشارکة في الشبکات المتخصصة ذات العلاقة بتنمیة المجتمع المحلي في المشروع، مع اختیار وتطویر أنشطة ومبادرات المسؤولیة الاجتماعیة التي تحقق غایات کلا الطرفین الاستراتیجیة.

وقال “الزبن”: “نحن اليوم نشهد نموًا تاريخيًا في المملكة العربية السعودية من خلال النهضة الشاملة و التنمية المستدامة وفقًا لرؤية المملكة 2030، ولاشك أن من أهم مستهدفات الرؤية ترسيخ ثقافة الأداء المتميز في المسؤولية الاجتماعية في كافة أرجاء المملكة العربية السعودية عبر تعزيز مساهمة الشركات في برامج المسؤولية الاجتماعية الأساسية التي تترك أثرًا على المجتمع و البيئة والاقتصاد، ومن هذا المنطق حرصت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية على خلق شراكة حيوية فاعلة تُحفز القطاع الخاص للعمل بتكاملية مع الوزارة لدعم وإنجاح برامج ومبادرات المسؤولية الاجتماعية، وعليه فإن الغرض من هذه الشراكة هو التعاون بين الوزارة وشركة البحر الأحمر لدعم وانجاح برامج ومبادرات المسؤولية الاجتماعية واحداث أثرها في المجتمع السعودي.

تعليقًا على ذلك، قال باغانو: “تمثل مذكرة التفاهم خطوةً مهمة نحو تعزيز ودعم أطر المسؤولية الاجتماعية في شركتنا بما يتماشى مع خطط المملكة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.. إننا نؤمن بأن العمل مع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية سيخدم المجتمع السعودي بشكلٍ عام، والمجتمع المحلي المحيط بوجهتنا بشكلٍ خاص والذي يحظى باهتمام واسع من قبلنا، ويُعد جزءًا مُهمًا من رؤية شركتنا”.

وأضاف: “نعمل على تطوير وجهة فاخرة تضع المملكة العربية السعودية على خريطة السياحة العالمية، وتستحدث معايير جديدة للتنمية المستدامة تتماشى مع أهداف التنمية المستدامة الـ (17) التي وضعتها الأمم المتحدة”.

يأتي توقيع هذه المذكرة تجسیدًا لمبدأ الشراکة المستدامة القائمة علی تحقیق تطلعات القیادة الرشیدة في التعاون والتکامل والتنسیق بین الجهات الحکومیة والقطاع الخاص والمشارکة في تنمیة وتحقیق أهداف برنامج التحول الوطني والوصول للأهداف البعیدة للرؤیة الوطنیة 2030، وتوحید الجهود نحو تحقیق تنمیة وطنیة في المجالات المختلفة.