توقعات بـ”اضطرابات اجتماعية”.. تقرير: ضحايا كورونا في إيران 40 ألفًأ

0
الوئام - متابعات
أكدت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، أن حصيلة ضحايا فيروس كورونا في إيران تجاوزت 39800. وهو رقم يبلغ نحو 7 أضعاف ما أعلنته الحكومة رسميًا.
وقالت المنظمة إن ضحايا كورونا في طهران وحدها يبلغ 6650، وفي قم 3290، وفي كيلان 2690، وفي أذربيجان الغربية 1215، وفي سيستان وبلوجستان 1091، وفي لورستان 1005، وفي همدان 985، وفي خراسان الشمالية 433، وفي خراسان الجنوبية 135.
وذكرت المنظمة أن الوضع في محافظة خوزستان “يزداد سوءًا كل يوم”. وقال متحدث باسم وزارة الصحة، أمس الخميس: “نواجه حاليًا وضعًا هشًا وبركانيًا في محافظة خوزستان”.
وقال مدير مستشفى رازي في الأهواز: «إن فيروس كورونا ينتشر بشكل واسع، والوضع سيء للغاية لدرجة أنه يجب إدخال نصف عدد المراجعين إلى المستشفى. يوجد حوالي 60 مريضًا يعانون من ضائقة تنفسية في وحدة العناية المركزة، وحالتهم مؤسفة للغاية. الوضع في خوزستان أصبح حرجاً”.
وقال رئيس منظمة الدراسات الاجتماعية في جامعة طهران، أحمد نادري: “أنا قلق بشأن العواقب الاجتماعية والأمنية في المستقبل القريب. ستحدث انفجار شعبي، وأعمال شغب أكبر من 2018 و2019  وبالتأكيد أكبر من التسعينيات”.