تأهب لوكالات الأمم المتحدة بعد اكتشاف أول حالة إصابة بكورونا في أحد مخيمات لاجئي الروهينجا

0
الوئام - المتابعات

كثفت وكالات الأمم المتحدة الإنسانية جهود الاستجابة لكوفيد – 19 في مخيم اللاجئين الروهين

جا في كوكس بازار، ببنغلاديش، بعد توثيق أول حالة إصابة بفيروس كورونا في مخيم كوتابالونغ أمس الخميس، وإصابة أحد أفراد المجتمع المضيف بالعدوى.

وأوضح المتحدث باسم مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين أندريه ماهيستش، في تصريح صحفي اليوم، أن هناك مخاوف جدية بشأن التأثير الخطير والمحتمل للفيروس في مخيمات اللاجئين المكتظة بالسكان التي تأوي نحو 860 ألف لاجئ.

وأضاف أن المفوضية نفذت مع الشركاء الإنسانيون منذ مارس، مجموعة من تدابير التأهب والوقاية، وتم وضع إجراءات للاستجابة للحالات المشتبه بها في المجتمعات المضيفة ومجتمعات اللاجئين في كوكس بازار.