السعودية ترحب بنتائج تحقيقات هجوم بنساكولا: ملتزمون بالتعاون مع أمريكا في محاربة قوى الشر

0
متابعات - الوئام

رحبت السفارة السعودية في واشنطن، بنتائج التحقيقات في حادث الهجوم على القاعدة الجوية في بنساكولا بولاية فلوريدا الذي وقع في ديسمبر الماضي وأسفر عن مقتل متدربين أمريكيين.

وأثبتت التحقيقات الأمريكية ارتباط المتدرب السعودي محمد الشمراني الذي نفذ الهجوم بتنظيم القاعدة الإرهابي، بعد فك التشفير الخاص بالمهاجم.

وأعربت السفارة السعودية في واشنطن، عن التزام المملكة بالتعاون مع السلطات الأمريكية لحماية المواطنين الأمريكيين والسعوديين من التهديدات، مشيرة إلى ان أن التدريب العسكري الذي تقدمه أمريكا للأفراد العسكريين السعوديين مكّنهم من القتال ضد أعدائنا المشتركين.

وأوضحت أن التعاون في مجال الاستخبارات ومكافحة الإرهاب أنقذ الأرواح في أمريكا والسعودية وأماكن أخرى، لافتة إلى أن ما يقرب من 28 ألف سعودي خضعوا للتدريب العسكري في الولايات المتحدة على مدى عدة عقود.

وقالت السفارة إن تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية تحاول الاستفادة من كورونا لرفع أوضاعهم ونشر الكراهية والتهديدات العالمية، لافتة إلى أن هذا السبب كان كافيًا لالتزام المملكة باستعادة الأمن والاستقرار في اليمن.

وأكدت أن الشراكة الأمريكية السعودية تعد أحد الركائز الأساسية للجهد العالمي لتفكيك الشبكات الإرهابية وإلحاق الهزيمة بها مثل القاعدة في شبه الجزيرة العربية، مؤكدة: “سيحافظ بلدينا على التزامنا الذي لا ينكسر بمحاربة قوى الشر أينما وجدت”.