بالهراوات وأعقاب البنادق.. قوات الاحتلال تعتدي على مصلي العيد بالأقصى

0
الوئام - متابعات

اعتدت قوات اسرائيلية، فجر اليوم الأحد، على المصلّين أثناء تأديتهم صلاة عيد الفطر عند باب الأسباط (أحد أبواب المسجد الأقصى المبارك)، ما أسفر عن إصابة عدد منهم برضوض، بينهم كبار في السن.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) أن تلك القوات استخدمت الهراوات خلال الاعتداء، كما قام بعضهم بضرب المصلين بأعقاب البنادق.

ووفق الوكالة، تمكن المصلون من الوصول إلى ساحة”الغزالة” عند باب الأسباط لأداء الصلاة، فيما اقتصرت الصلاة داخل المسجد على الموظفين والحراس.

واستمع المصلون بالساحة لخطبة العيد التي كانت تصدح من داخل المسجد، المُغلق منذ شهرين، بسبب التدابير الوقائية لمواجهة فيروس كورونا.

يُذكر أنه من المقرر أن يفتح المسجد أبوابه بعد العيد، وفق ما أعلنه مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية.