وزير الخارجية المصري يرد على إثيوبيا: اللجوء إلى مجلس الأمن لا يعني الهروب من التفاوض

0
متابعات - الوئام

أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، أن مصر انخرطت في مفاوضات سد النهضة على مدار عقد كامل مع إثيوبيا، مشيرًا إلى أن لجوء مصر إلى مجلس الأمن لا يعني بأي شكل من الأشكال هروبًا من التفاوض.

وأضاف في بيان صادر عن وزارة الخارجية، اليوم الإثنين، إن حديث إثيوبيا عن لجوء مصر إلى مجلس الأمن باعتباره هروبًا من التفاوض غير صحيح، مشيرًا إلى أن مصر انخرطت فى المفاوضات بحسن نية على مدار عقد كامل.

وأوضح استعداد مصر الدائم للتفاوض من أجل التوصل إلى اتفاق يحقق مصالح الجميع، موجهًا التحدي لإثيوبيا باستئناف المفاوضات فورًا حالة إعلانها الالتزام بتعهداتها الدولية بعدم الملء الأُحادي.