لأول مرة في تاريخ العملة الإيرانية.. الدولار يتخطى حاجز الـ21 ألف تومان

0
الوئام - متابعات

في حدث هو الأوَّل من نوعه في تاريخ الاقتصاد الإيراني، تخطى سعر الدولار، اليوم السبت، 21 ألف تومان، في سوق طهران، ليصل إلى 21900 تومان، في تجسيد واضح للانهيار الكبير في العملة الإيرانية.

وبحسب مواقع أسعار الصرف والعملات الذهبية، فقد تجاوز سعر اليورو 23 ألف تومان، والجنيه الإسترليني 26 ألف تومان.

وكان البنك المركزي الإيراني قد أعلن في بيان، يوم 24 يونيو المنصرم، أنه سيُسمح للبورصات غير المصرفية بشراء العملات الأجنبية من خلال البنوك العاملة. وفي غضون ذلك، كتبت وكالة “تسنيم” للأنباء، اليوم السبت، أنه بعد أسبوع من هذا الإعلان، لم تتمكن البورصات من شراء العملات الأجنبية من البنوك، ويرجع ذلك إلى “جهل” البنوك بالسياسة الجديدة للبنك المركزي.