أغرب مشروع «إخواني» في السودان.. «يافطة إعلانية» بـ25 مليون دولار

0
الخرطوم- الوئام:

وضعت لجنة إزالة التمكين في السودان يدها امس على أغرب المشاريع الاقتصادية في عهد النظام البائد بقيادة البشير، وكشف التحريات التي أجرتها أن قيمة المشروع الغريب تقدر بحوالي 25 مليون دولار وهو عبارة عن “يافطة اعلانية” فقط وليس مشروع حقيقي ، وحتى اليافطة تعرضت للسقوط بفعل الرياح.

وكانت اللجنة قد عقدت مؤتمراً صحفيا بالأمس للكشف عن فساد جديد لنظام الاخوان البائد في السودان، حيث أصدرت قرارات حاسمة بإسترداد كل اسهم قناة الشروق لحكومة السودان ‏وثبت أن هناك تمويل مباشر من الحساب التجميعي الذي تم الكشف عنه سابقاً.

‏كما تم  إسترداد كل أسهم شركة الشروق للأنشطة المحدودة لصالح حكومة السودان، وإسناد إدارة قناة الشروق لوزارة الثقافة والإعلام و‏إسترداد عقارات من من الخنساء ابراهيم شمس الدين و وداد بابكر وأيضا من وداد بابكر وعلي عثمان محمد طه.

‏وأصدرت اللجنة كذلك قرارات بإسترداد قطع أراضي من شركة تأهيل التابعة لعلي عثمان محمد طه نائب البشير السابق والعضو النافذ في جماعة الاخوان المسلمين، كما تم ‏إسترداد قطع أراضي زراعية من مالكيها وهم محمد العطا مدير جهاز الأمن السابق ومحمد إبراهيم شمس الدين إبن وداد بابكر وتسجل بإسم وزارة المالية.

‏وتم كذلك إسترداد عدد من العقارات من علي عثمان محمد طه أحدها كلف ٦ مليون دولار وقطع أراضي زواعية من محمد عطا المولى عباس وكل أموال وأسهم هاشم محمد محمد خير.

كما أصدرت اللجنة قرارا جديدا ب‏إسترداد قطع أراضي زراعيه من محمد ابراهيم شمس الدين شقيق وزير الدفاع السوداني الأسبق الذي قام الاخوان بتصفيته عقب كشف مخططه للانقلاب عليهم .