الدكتور خليف الحسني يوضح أهداف و أهمية مؤتمر جدلية الاستشراق والاستغراب

0
الوئام-متابعات

بين الدكتور خليف الحسني المُشرف العام لمؤتمر جدلية الاستشراق والاستغراب إن موضوع “الاستشراق والاستغراب“، من المواضيع ذات الأهمية، لأسباب كثيرة منها، أنها تتعلق بمواضيع الهوية العربية، ما بين الحفاظ والتجديد، ولذلك نجد هذا الموضوع مازال يشغل حيز من الأهمية، من حيث التناول بين المؤرخين، وتعددت أساليب ومناهج ومواضيع الاستشراق والاستغراب من حيث التنوع والاختلاف. من هذا المنطلق قرر منتدى المؤرخين العرب عقد هذا المؤتمر الافتراضي، بالتعاون مع مركز بحوث ودراسات دول حوض البحر الأحمر.

وبدون مزايدة أو التفاف.. أكد الحسيني على أن ما يدفعنا لمثل هذا الملتقيات حوار صادق وتأصيل للقيم وتأكيد للغايات، كما هي فرصة للتثاقف، والتواصل المعرفي مع أهل الاختصاص، ولنقول للعالم من خلالهم نحن لدينا من اللياقة الذهنية والصفاء النفسي ما نقدم به أنفسنا دون استحياء أو استنكاف.

وعن الأوراق المشاركة بين الحسيني، بين حرص إدارة المؤتمر على مسألة التنوع والتنويع في الطرح. وقد جاءت متنوعة ومتعددة من أهل الاختصاص وجمهرة من المفكرين والمثقفين من: المملكة العربية السعودية، واليمن، والعراق، والأردن، وفلسطين، ومصر، والسودان، والجزائر، وموريتانيا، ومن فرنسا، وألمانيا.  وفيه ستُناقش 24 ورقة علمية تم الموافقة عليها بعد فحصها من قبل المتخصصين في اللجنة العلمية للمؤتمر، وتم توزيعها على سبع جلسات علمية.

وأعرب الحسيني في ختام تصريحه عن أمنياته بتحقيق النجاح المنشود لهذا المؤتمر.