«الفيفا» يعّلق على الإجراءات الجنائية ضد رئيسه.. سخيفة وغريبة

0
زيورخ- الوئام:

‬وصف الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” قرار السلطات السويسرية ببدء إجراءات جنائية ضد رئيسه جياني إنفانتينو الأسبوع الماضي بأنه غريب وسخيف.

وقالت السلطات السويسرية الأسبوع الماضي إن مدعياً خاصاً عُين للنظر في التعاملات بين المدعي العام السويسري مايكل لاوبر وإنفانتينو وبدأ تحقيقات ضد رئيس “فيفا”، ونفى لاوبر وإنفانتينو ارتكاب أي خطأ.

وقال نائب الأمين العام لـ”فيفا” ألاسدر بيل، في مؤتمر صحافي عبر الفيديو يوم أمس الإثنين: لا توجد أسس واقعية لأي تحقيق جنائي.

وأضاف: لا يوجد وصف لسلوك إجرامي من أي نوع يتعلق بفيفا، وهذا أمر غريب وغير عادل لأننا نثق تماماً في أنه لا يمكن أبداً توجيه اتهام جنائي لرئيس فيفا، لكن بشكل موضوعي هذا الموقف يضر فيفا ورئيس فيفا ببساطة لوجود تحقيق جنائي.

وبحسب السلطة المسؤولة عن الادعاء العام في سويسرا فإن المدعي الخاص شتيفان كيلر، الذي عُين في يونيو الماضي لمراجعة الشكاوى الجنائية ضد الرجلين وآخرين، اكتشف وجود مخالفات جنائية محتملة تتعلق باجتماعات إنفانتينو ولاوبر.

وتتعلق الإجراءات بمزاعم إساءة استخدام السلطة وإفشاء أسرار رسمية ومساعدة متلاعبين والتحريض على هذه الأفعال.

وتابع بيل: إذا بدأ أحد تحقيقاً جنائياً يجب أن يكون لسبب قوي ولكن لا توجد أسباب أمامنا بل شكاوى مجهولة لا نعرف مصدرها، ولهذا نقول إن الأمر يبدو سخيفاً.