الاقتران الكبير .. العالم على موعد مع ظاهرة كونية لا تتكرر الا كل ٢٠ عاما

0
الوئام- متابعات

ينتظر العالم  في 21 ديسمبر المقبل ظاهرة كونية لا تتكرر إلا كل عشرين سنة يطلق عليها الاقتران الكبير بين كوكبي المشتري وزحل، حيث يظهر المشتري إلى جنوب زحل بمسافة زاوية 0.1 درجة فوق الأفق الغربي بعد غروب الشمس.
وقال رئيس قسم علوم الفلك والفضاء بجامعة الملك عبدالعزيز الدكتور حسن محمد عسيري، إن كوكب المشتري يستعرق 12 سنة أرضية للدوران حول الشمس بينما يستغرق كوكب زحل 29.5 سنة أرضية، ونتيجة لهذا الاختلاف في زمن الدوران يقترن الكوكبين مرة كل 20 عامًا بقدرة الله تعالى.
وأضاف أنه يحدث الاقتران بين جرمين سماويين قريبين من بعضهما البعض ظاهريًا عندما يقعان على نفس خط الطول السماوي، مبينًا أنه سيحدث كذلك اقترانات عدة بين القمر من جهة وكواكب عطارد، والزهرة، والمريخ، والمشتري، وزحل كل على حده من جهة أخرى.
وأشار إلى أنه سيحدث خسوفين قمريين وكسوفيين شمسيين غير مشاهده من المملكة، حيث يحدث خسوف قمري من نوع شبه الظل في 30 نوفمبر 2020م، ويمكن رصده في كل من آسيا وأستراليا والأمريكتين، كما سيحدث خسوف كلي في 26 مايو 2021م ويمكن رصده في شرق آسيا وأستراليا والأمريكتين حيث تقع الأرض بين القمر والشمس على استقامة واحدة في الفضاء، بينما إذا حدث ووقع القمر بالكامل داخل منطقة ظل الأرض سيكون عبارة عن خسوف كلي، ويحدث خسوف شبه الظل عندما يمر القمر في منطقة شبه ظل الأرض ويبدو داكناً أكثر من المعتاد وهذا النوع من الخسوف يمكن ملاحظته بصعوبة