تقارير: إيران تخفي الأرقام الحقيقية لضحايا كورونا.. والأعداد تجاوزت 91 ألفا

0
الوئام - متابعات

بينما يعترف مسؤولون إيرانيون محليون بالنقص الحاد في المستلزمات الصحية والتكلفة العالية للمعدات مثل الأقنعة، قال رئيس إيران، حسن روحاني، إن “العديد من الخدمات الصحية تقدم مجانًا، قارنوا بالبلدان الأخرى مقدار الأموال التي يتلقونها لمكافحة كورونا”.

وأعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، أمس، أن عدد ضحايا كورونا في 394 مدينة إيرانية للأسف يزيد عن 91200. منهم في خراسان رضوي 6534 شخصًا، وفي خوزستان 6259، وفي مازندران 4333، وفي أصفهان 3996، وفي كيلان 3831، وفي لرستان 3762، وفي سيستان وبلوجستان 2926، وفي ألبرز 2695، وفي أذربيجان الشرقية 2653، وفي كلستان 2645، وفي فارس 2573، وفي همدان 2339، وفي كرمانشاه 2185، وفي كردستان 1824، وفي هرمزكان 1199.

في غضون ذلك، بدأ امتحان القبول العام اليوم ويستمر 4 أيام، وأكدت المنظمة أن النظام، خلافًا لكل الوعود والبيانات السابقة، لم يوفر الحد الأدنى اللازم لتطبيق البروتوكولات الصحية والمسافة المادية، مشيرة إلى أن خطر  انتشار المرض وزج المشاركين إلى مذبحة كورونا أمر جاد للغاية.