مؤسسة التمويل الدولية: تركيا الثالثة عالميا في الاستدانة بالعملات الأجنبية

0
أنقرة - الوئام

كشف تقرير حديث لمعهد التمويل الدولي أن تركيا جاءت في المرتبة الثالثة عالميا بين الدول الأكثر ديونا في الربع الأول من العام الجاري.

ونقل الموقع الإلكتروني لصحيفة “تي 24” التركية المعارضةعن تقرير المعهد قوله، إن سياسة النظام التركي فشلت في إنقاذ اقتصاد البلاد من آثار جائحة كورونا، حيث جاءت تركيا في المرتبة الثالثة عالميا.

وتعليقًا على التقرير قال أمره تِفْتِك، مدير أبحاث الاستدامة في المعهد “جاء ترتيب تركيا متقدما بين الدول الأكثر استدانة بعد الصين وكوريا الجنوبية خلال تلك الفترة،وحسب قوله”ولم تكن هناك أية خسائر تدفع الدول للاستدانة “.

ومع اقتراب تركيا من أزمة ديون كارثية تتجاهل حكومة أردوغان ذلك،وتكثف من تمويل الاقتصاد بالديون ما يخلق ضغوطا على البنوك والمجتمع ككل.

والاقتصاد التركي الذي يعاني من التعثر والهشاشة، جراء الأزمة التي تعصف به منذ أكثر من عامين يواجه وضعا حرجا، وغير قادر على الصمود في مواجهة الأزمة الناجمة عن فيروس كورونا.

وقفز إجمالي الديون الخارجية على تركيا المستحقة في غضون عام بنهاية مايو، وسط هبوط حاد في احتياطيات النقد الأجنبي للبلاد وتدهور سعر الليرة.

وقال البنك المركزي التركي،إن الديون الخارجية على تركيا المستحقة في غضون عام أو أقل بلغت 169.5 مليار دولار في نهاية مايو، مرتفعة نحو خمسة مليارات دولار عن الشهر السابق.