جامعة الملك عبدالعزيز تعلق على “طابور الراغبين في أداء الاختبارات النصفية”

0
متابعات - الوئام

علقت جامعة الملك عبدالعزيز، على ما تم تداوله من مقاطع وصور عبر مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيها اصطفاف طابور طويل من الانتظار للطالبات والطلاب الذين يرغبون في أداء الاختبارات النصفية، قائلة إن الصور التقطت خارج نقاط الفرز قبل دخول القاعات والمباني، إذ حددت مواقع ومداخل البوابات للتأكد من هوية الطالبة واتخاذ الإجراءات الاحترازية التي تشمل قياس الحرارة والتأكد من موعد الاختبار، فضلا عن حضور كثير من الطالباتفي مواعيد ليست ضمن مواعيد الاختبار المحددة.

وأعلنت الجامعة، عن اتخاذها عدة خطوات، سيتم العمل بها من صباح غد الأربعاء، ستسهم في تسريع عملية تفويج الطلاب والطالبات منها إلغاء نقاط الفرز على البوابات، والسماح للطلبة بدخول الحرم الجامعي قبل موعد الاختبار بساعة، ومن ثم توزيعهم على القاعات وإجراء الفحوصات الخاصة بقياس الحرارة داخل القاعات والفصول، وكذلك التأكد من الالتزام وتطبيق باقي الاحترازات.

وحثت الجامعة، أبناءها الطلبة على التقيد بمواعيد الاختبارات وعدم الحضور في أوقات غير مجدولة، كما تؤكد بأن الطلاب والطالبات الذين لم يتمكنوا من حضور الاختبار بسبب ظروف صحية أو غيرها من الأعذار الرسمية سيتم إعادة الاختبار لهم لاحقا.