وزير التعليم يتفقد مشروعات جامعة الطائف في سيسد ويزور المقر الرئيس في الحوية ومباني الطالبات

0
تفقّد معالي وزير التعليم د.حمد بن محمد آل الشيخ اليوم السبت مشروعات جامعة الطائف في سيسد، والتي شملت مدرسة تعليم القيادة وكلية الطب وسكن الطلاب، كما زار بمقر الجامعة الرئيس في الحوية مبنى الوكلاء، وكلية الهندسة والمكتبة المركزية، كذلك تفقّد معاليه الكليات الطبية، وشطر الطالبات، حيث زار كلية طب الأسنان، ومباني شؤون الطالبات، ومول الطالبات، ومركز الطفولة، ومبنى الأنشطة الطلابية.
وأطلع سعادة رئيس جامعة الطائف الأستاذ الدكتور يوسف بن عبده عسيري معالي وزير التعليم على المراحل التي وصلت إليها مشروعات المدينة الجامعية بسيسد، منوهاً بدعم القيادة الرشيدة -حفظها الله- ومتابعة وزير التعليم لإكمال تنفيذ هذه المشروعات، لتشكّل إضافة جديدة لقطاع التعليم الجامعي في المملكة. 
ونوه مدير جامعة الطائف بجهود فريق العمل من المهندسين والمهندسات العاملين بإدارة المشاريع بالجامعة في الإشراف على الأعمال الجارية في موقع المدينة الجامعية في سيسد، واستكمال المراحل السابقة، وتنفيذ بقية المراحل.
وبيّن مدير مدرسة سيسد لتعليم القيادة محمد السيالي خلال جولة وزير التعليم أن المدرسة تهتم بتعليم وتدريب النساء على قيادة المركبات والتحكّم فيها قبل الخروج إلى الطريق، وتنتهي بالحصول على رخصة قيادة معتمدة وفق منهج تدريب متقن، ونظام تقييم يشمل العناصر النظرية والعملية المستوفية لمعايير السلامة المرورية والتدريب عليها من قبل عناصر نسائية سعودية.
وأوضح عميد شؤون الطلاب بالجامعة د.بندر البقمي أن مشروع سكن الطلاب يتكوّن من أربعة أبراج سكنية، ويحتوي كل برج على ١٩٠ غرفة موزعة على خمسة طوابق، بطاقة استيعابية تقدر بـ٥٧٠ طالباً.
وذكرت عميدة كلية الطب بالجامعة د.دلال نمنقاني أن مبنى الكلية الجديد بسيسد يُعد مبنى حديثاً ومتطوراً، يشتمل على مكتبة بإطلالة بانورامية، إضافة إلى أربعة مسارح، وعدد من القاعات الدراسية والمعامل وقاعات حلقات النشاط والتعلٍم الذاتي والتعلّم من الأقران، وترتبط جميع القاعات بنظام ذكي للحجز والحضور مرتبط بالبطاقة الجامعية الذكية.
وانتقل وزير التعليم بعد ذلك إلى مقر الجامعة الرئيس في الحوية، حيث زار مع الوفد المرافق لمعاليه مبنى الوكلاء، وكلية الهندسة، والمكتبة المركزية، واستمع إلى شرح مفصل عنها.
وأشار عميد كلية الهندسة بالجامعة د.أحمد الأحمدي إلى أن الكلية تقدم برامج تشمل الهندسة الميكانيكية، والكهربائية، والمدنية، وجميعها حاصلة على الاعتماد الأكاديمي الدولي الكامل (ABET)، وأُضيف إليها تخصصا الهندسة الصناعية، والمعمارية، اللذان يتميزان باستقبال الطلاب والطالبات معاً، لتكون ثالث كلية على مستوى المملكة في ذلك.
وأوضحت عميدة شؤون المكتبات د.هناء مجلد أن المكتبة المركزية تحوي ٨٩١٦٤ عنواناً، و٢٥٨٩٥٤ نسخة، و١٣٧ عنواناً من المجموعات الخاصة والمطبوعات الحكومية، و١٢٨٠ من الرسائل الجامعية، و٦١٠ من المجلات العلمية، و١٠٥ من الأدلة، كما تتيح المكتبة العديد من الخدمات الإلكترونية باختلاف أشكالها كخدمة المستودع الرقمي، التي تحتوي على ٢٩٤ من الرسائل العلمية و٣١ من الوثائق الإلكترونية، والعديد من قواعد البيانات، إضافة إلى الكتب الصوتية.
وشملت جولة معالي وزير التعليم الكليات الطبية وشطر الطالبات، حيث زار كلية طب الأسنان، ومباني شؤون الطالبات، ومول الطالبات، ومركز الطفولة، ومبنى الأنشطة الطلابية، واستمع أيضاً إلى شرحٍ مفصلٍ عنها.
واستعرض عميد كلية طب الأسنان بالجامعة د.عمار الشمراني أبرز إنجازات الكلية، ومنها حصولها على المركز الأول في اختبار الرخصة المهنية من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية للسنوات الثلاث الماضية، كما شاركت بأستراتيجيات في تعليم طب الأسنان باللقاء الذي نظمته الجمعية السعودية لطب الأسنان.
وقدمت د.ابتهال خوجة عرضاً عن “مول الطالبات” الواقع بالمدخل الرئيس لجامعة الطائف، ويمثل واجهة حضارية وخدمية لشطر الطالبات، ويحتوي على العديد من المرافق الخدمية والمطاعم والمقاهي والصيدليات ومحال نسائية أخرى، تلبي احتياجات موظفات الجامعة وطالباتها.
واستعرضت م.ريهام الغامدي مشروع مركز الطفولة، مبينة أن المركز يسعى لتقديم الرعاية لأطفال منسوبات جامعة الطائف، وهو يقع إلى جوار الجامعة ومتصل بها، ويتكون من طابقين ومسرح يتسع إلى ٣٠٠ كرسي، و٢٢ فصلاً مزودة بأحدث الوسائل والتجهيزات.
من جهتها، قدمت وكيلة عمادة شؤون الطلاب د. أمل عاشور عرضاً عن مبنى الأنشطة الطلابية، موضحةً أن المبنى صُمم ليلبي حاجات الطالبات الفكرية والثقافية والرياضية، من خلال عدد من المرافق المجهزة بأحدث الأجهزة والمعدات، مشيرةً إلى تميز المبنى بإشراك الطالبات في تصميم بعض مرافقه.