أنهيا حياة زوجها ضرباً بآلة صلبة.. “الداخلية”: القتل حدا لسوري ومواطنة

0
متابعات الوئام

أصدرت وزارة الداخلية اليوم، الخميس، بياناً بشأن تنفيذ حكم القتل حداً في مدينة بريدة، بحق صاردار عبدالله الموسى “سوري الجنسية”، وذلك لإقدامه وبمشاركة ومساعدة فادية بنت حسن بن توفيق القلاع “سعودية الجنسية”، على قتل إبراهيم بن عبدالعزيز بن عبدالله الغصن “سعودي الجنسية” زوج الجانية، وذلك بضربه عدة ضربات في أماكن متفرقة من جسده بآلة صلبة راضة على وجه الحيلة والخداع في مأمنه بعد التخطيط المسبق والتنسيق معها على التخلص من زوجها.

وقالت وزارة الداخلية في البيان: بفضل من الله تمكنت سلطات الأمن من القبض على الجانيين المذكورين، وأسفر التحقيق معهما عن توجيه الاتهام إليهما بارتكاب جريمتهما، وبإحالتهما إلى المحكمة الجزائية صدر بحقهما صك يقضي بثبوت ما نسب إليهما والحكم عليهما بالقتل حداً لقتلهما المجني عليه غيلة، وأيد الحكم من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العليا، وصدر أمر ملكي بإنفاذ ما تقرّر شرعاً وأيد من مرجعه.

وتم تنفيذ حكم القتل حداً بالجانيين اليوم بمدينة بريدة بمنطقة القصيم.

وأكدت وزارة الداخلية للجميع حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين على استتباب الأمن وتحقيق العدل وتنفيذ أحكام الله في كل من يتعدى على الآمنين ويسفك دماءهم، وتحذر في الوقت ذاته كل من تسول له نفسه الإقدام على مثل ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره.