إعدام قبطان سفينة في كوريا الشمالية بسبب استماعه لإحدى إذاعات الراديو !

0
الوئام-متابعات

أعدم قبطان سفينة صيد كوري شمالي علنا في كوريا الشمالية في منتصف أكتوبر بعد أن اعترف بالاستماع لراديو آسيا الحرة (RFA).

وكشف مصدر للإذاعة الممولة من الولايات المتحدة أن الرجل أعدم رميا بالرصاص أمام العشرات من قباطنة السفن الآخرين بعد أن اعترف بالاستماع لإذاعة آسيا الحرة لأكثر من عقد.

وقال المصدر: “نعرف أن الرجل يدعي توشي وهو في الأربعينات من عمره وكان يعمل في قاعدة صيد الأسماك التابعة لمكتب الحزب المركزي 39”.

وأضاف: “أطلقوا عليه النار علانية في القاعدة أمام 100 قبطان ومديري مصانع معالجة الأسماك بالمنشأة. كما قاموا بطرد مسؤولي الحزب وإدارة القاعدة وضباط الأمن الذين سمحوا لتشوي بالعمل في البحر”.