أردوغان يتهم مساندي احتجاجات الطلاب بـ”الإرهاب”

0
متابعات_ الوئام

اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان؛ جانان قفطانجي أوغلو، رئيس فرع حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض في اسطنبول بـ”الانتماء” لأحد التنظيمات اليسارية لمجرد مشاركتها في احتجاجات طلابية رافضة لتعيين رئيس جامعة موالٍ للرئيس.

وردًا على اتهام الرئيس التركي، أعلنت قفطانجي أوغلو في تغريدة نشرتها على حسابها بـ”تويتر”، السبت، أنها ستتقدم بدعوى قضائية ضد أردوغان.

وخلال الأيام الماضية، شهدت تركيا العديد من الاحتجاجات سواء من قبل الطلاب والأكاديميين بجامعة “بوغاز إيتشي/البسفور”، أو من قبل طلاب آخرين متضامنين معهم في جامعات أخرى، احتجاجًا على قيام أردوغان بتعيين مليح بولو، رئيسًا للجامعة المذكورة، بنظام “الوصاية”.

وردًا على اتهامات أردوغان، قال المتحدث الشعب الجمهوري، فايق أوزترق: “أصبح مسار البلاد غير واضح منذ اللحظة التي بدأ فيها الجالسون على كرسي المسؤولية توزيع الاتهامات بالإرهاب على المعارضين لهم”.

وتابع: “إنهم مع الأسف يستطيعون توزيع الاتهامات دون أن تكون هناك أدلى، ودون قرار قضائي، وهذه اتهامات سخيفة للغاية”.

وأوضح أن “قفطانجي أوغلو ستتخذ الإجراءات اللازمة ضد هذا الاتهام”، مؤكدًا “أهمية تكاتف الجميع لحماية الديمقراطية من ممارسات رئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم”

واستمرارًا لتداعيات تلك الأحداث اعتقلت الشرطة التركية، صباح السبت، 20 طالبا في العاصمة أنقرة.

وتم اعتقال الطلاب خلال تنظيمهم مظاهرة في “غوفن بارك” في العاصمة، للتنديد باعتقال 36 من طلاب جامعة البوسفور الذين اعترضوا على تعيين رئيس جامعتهم من قبل أردوغان.

وبحسب وسائل إعلام محلية، فإنه خلال لحظات اعتقال الطلاب في أنقرة، قامت الشرطة بسحلهم والاعتداء عليهم بالضرب وتقييدهم بالأصفاد بشكل عكسي.