خبير أمريكا يزّف بشرى… في هذا الموعد سيختفي كورونا

0
متابعات_ الوئام

توقع الأستاذ في كلية الطب في الجامعة وكلية بلومبيرغ للصحة العامة مارتي مكاري، نهاية جائحة فيروس كورونا المستجد بحلول أبريل (نيسان) القادم، ما يسمح للحياة الطبيعية بالعودة.

ووفقاً لـ”فوكس نيوز” الأمريكية، قال مارتي مكاري، في مقال نشره في صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية إن “فيروس كورونا قد “يختفي في الغالب” بحلول أبريل (نيسان)، مضيفاً أن “الإصابات اليومية انخفضت بنسبة 77 % منذ يناير (كانون الأول)”.

وأوضح ان هناك سبب للاعتقاد بأن البلاد تتسابق نحو مستوى منخفض للغاية من العدوى. مع إصابة المزيد من الأشخاص، ومعظمهم يعانون من أعراض خفيفة أو من دون أعراض، هناك عدد أقل من الأمريكيين المصابين.

وتوقع طبقا للمسار الحالي أن يختفي كورونا في الغالب بحلول أبريل (نيسان)، مما يسمح للأمريكيين باستئناف حياتهم الطبيعية”.

وتابع مكاري “التطعيمات والعدد الكبير من الأشخاص الذين أصيبوا بالفعل في الولايات المتحدة – أكثر من 28 مليوناً – يمكن أن يساهم في مناعة القطيع في الربيع”.

ولكن البيت الأبيض وخبراء آخرين غير متفائلين، حيث قال البعض إن مناعة القطيع قد لا يتم الوصول إليها إلا في وقت لاحق من العام.

وتحدث مناعة القطيع عندما يصبح عدد كافٍ من الناس محصنين ضد الفيروس، مما ينهي انتشاره.

وأعرب الأكاديمي في جامعة جونز هوبكنز أن مناعة القطيع ستحمي من انتشار سلالات جديدة من فيروس كورونا، وقال: “عندما يتم كسر سلسلة انتقال الفيروس في أماكن متعددة، سيكون من الصعب انتشاره، وهذا يشمل السلالات الجديدة”.