الوجه الآخر.. الجولاني من ارتداء عباءة القاعدة لصاحب البدلة الأنيقة

0

يعتبر أبو محمد الجولاني  زعيم  هيئة تحرير الشام- جبهة النصر سابقا – من الشخصيات الغامضة ، التي لا يعرف عنها الجميع سوي أنه من رؤوس الفصائل المسلحة ، التي تقاتل ضد النظام السوري.

الإذاعة الألمانية دويتش فيله، نشر ت مقطع فيديو لزعيم هيئة تحرير الشام، أبي محمد الجولاني لتكشف التغيرات التي طرأت عليه ما بين عامي 2016، وحتى 2021.

كما رصدت الإذاعة الألمانية ردود فعل رواد مواقع التواصل حول التغير الذي طرأ على ” الجولاني”.

ونقلت عن أحد رواد تويتر قوله: ” يا هلا بالجولاني.. يا وسيم شو هالبدلة.. فيك تغير ثوبك بس هتظل إرهابي.. لا تنس مكافأة  الـ10 مليون دولار”.

وذكرت أنه قبل أن يسافر إلى العراق عام 2003، كان يعتقد أنه مدرس للغة العربية.

وفي عام 2008، تم الإفراج عنه مع آخر ين من سجون العراق، ليكون فرع للقاعدة في سوريا بأمر من أبي بكر البغدادي في عام 2011.

وقد ظهر الجولاني مؤخرا  بإدلب في زيارات متعددة بالزي المدني، ليلتقي العديد من السوريين لأجل سماع شكواهم.

يذكر أن الجولاني ولد في قرية صغيرة بالجولان عام ١٩٨٤ ، واسمه “أحمد حسين الشرع” ، حيث كان والده يعمل مهندس في شركة حكومية للنفط ووالدته موظفة وعائلته غير ملتزمة.

وانتقل أهله للسكن في دمشق حي مزة فيلات شرقية ثم هاجر أهله لدولة خليجية بعقد عمل وبقي هو هناك حتى المرحلة الثانوية ، حيث عاد إلى سورية ودخل كلية الإعلام لسنتين فقط وهنا تعرف على “شيخ سلفي”  في دمشق كان معنا سجين في صيدنايا.