الاستخبارات الأمريكية تتهم إيران اتهاما خطيرا بشأن الانتخابات في الولايات المتحدة

0

اتهمت الاستخبارات الأمريكية السلطات الإيرانية بأنها حاولت التدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية بتكليف من المرشد الأعلى علي خامنئي بهدف منع إعادة انتخاب دونالد ترامب.

وقال التقرير الذي نشره مكتب مدير الاستخبارات الوطنية الأمريكية اليوم الثلاثاء، إن إيران شنت “حملة خفية متعددة الأوجه” كانت تهدف إلى “تقويض” فرص ترامب لإعادة انتخابه، إضافة إلى “تقويض” ثقة المجتمع بالعملية الانتخابية والمؤسسات الأمريكية.

واعتبرت الاستخبارات أن إيران كانت تسعى من خلال تصرفاتها إلى “زرع الفتنة وإشعال التوترات الاجتماعية” في الولايات المتحدة.

واستنتجت الاستخبارات الأمريكية أن تلك الأعمال نفذتها الاستخبارات الإيرانية والعسكريون بتكليف من المرشد الإيراني الأعلى آية الله علي خامنئي.

وتضمن تقرير الاستخبارات الأمريكية أيضا اتهامات لروسيا والصين وكوبا وفنزويلا و”حزب الله” اللبناني بالتدخل في الانتخابات، لكنه زعم بأن روسيا وإيران هما من بذلتا جهدا أكبر للتدخل في الانتخابات.