«معارض لصور خامنئي وسبّ الطالبات».. هذا ما يفعله الحوثي بجامعات اليمن

0

لم تكتفِ مليشيا الحوثي المتمردة في اليمن على استمرار الحصار الاقتصادي على الشعب اليمني، بل دأبت على تحويل الجامعات الطلابية في اليمن إلى ثكنات عسكرية ومعارض للأسلحة الإيرانية، إضافة إلى قيام بعض الأساتذة الجامعيين بإهانة الطالبات.

وبحسب ما تناقله إعلاميون ومدونون يمنيون فقد أقدم عميد كلية الآداب بجامعة إب على سب الطالبات في كلية الآداب.

الإذاعي اليمني محمد الضبياني أعرب عن أسفه عن الواقعة، وكتب على حسابه في تويتر قائلا : عميد كلية الآداب بجامعة إب المعين من الحوثيين المدعو عارف الرعوي بقذف طالبات الكلية بكلماتٍ بذيئة وغير أخلاقية واصفاً إياهن بـ “العا….ات”.

وأضاف أنه وجّه اتهامات للطلاب بأنهم مرتزقة ودواعش، بسبب احتجاجهم وسخطهم على رفع الرسوم من 3500 ريال إلى 20000 ريال، منوها أن الحوثيين ” لصوص ومبتذلون وسفلة”.

وكانت جماعة الحوثي قد ارتكبت جريمة أخرى في حق الجامعات اليمنية، حيث حولت جامعة العلوم والتكنولوجيا الخاصة إلى معرض خاص للصواريخ الإيرانية وصور قيادات الحرس الثوري الإيراني.

وبحسب ما تم تداوله قبل يومين فقد قامت مليشيا الحوثي بتحويل جامعة العلوم والتكنولوجيا الخاصة التي استحوذت عليها، إلى ساحة حرب وثكنة عسكرية وباحة لإقامة عروض الصواريخ الإيرانية والطائرات المسيرة .

كما أقامت معرضا لصور قادة الحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني.

يأتي هذا في الوقت الذي ترتكب فيه مليشيا الحوثي انتهاكات أخرى بحق الشعب اليمني، حيث كشفت إحصائيات أن40 سفينة وقود حصلت على تصاريح دخول استثنائية إلى الحديدة بحسب طلب المبعوث الدولي منذ نهب الحوثيين الإيرادات في مايو 2020.

كما أن أكثر من70 مليار ريال، تم نهبها من قبل مليشيا الحوثي من إيرادات رسوم واردات الوقود، دون أن يكون لها أي أثر إنساني أو مدني على المواطنين.