للجلسة الرابعة.. ارتفاع الأسهم والمؤشر العام يتجاوز 10250 نقطة

أنهى سوق الأسهم السعودية جلسة اليوم الثلاثاء على ارتفاع هو الرابع على التوالي، بدعم رئيسي من قطاع البنوك بالإضافة إلى قطاع التطوير العقاري والرعاية الصحية.

وارتفع المؤشر العام 36 نقطة ليغلق عند مستوى 10267 نقطة، فيما بلغت السيولة المتداولة 8.6 مليارات ريال، وتأتي السيولة عبر تداول 359.5 مليون سهم، في حين بلغت الصفقات المنفذة نحو 332.5 ألف صفقة.

وأتت أسهم البنك الاهلي ومصرف الإنماء على قائمة داعمي حركة المؤشر العام بعد ارتفاعهما بنحو 1.3 و2.6 في المائة على الترتيب، حيث سجل الأخير أعلى إغلاق منذ يناير 2020.

في حين نجد أن مكاسب على أسهم البنك العربي الوطني بنحو 3.3 في المائة وجبل عمر المرتفع 1.6 في المائة، قابله تراجع على أسهم معادن بنحو 2.6 في المائة وكذلك "اس تي سي" المنخفض 0.6 في المائة.

إلى ذلك، صعدت أسهم 120 شركة خلال جلسة اليوم، تصدرها أسهم دار الأركان المرتفع 5.2 في المائة ليسجل السهم أعلى إغلاق منذ يناير 2020، تلاه مكاسب على أسهم عناية وسيرا وسليمان الحبيب تراوحت ما بين 4.6 و3.6 في المائة.

قابل ذلك تراجع أسهم 65 شركة تصدرها أسهم الصادرات المنخفضة 3.25 في المائة، تلاه أسهم معادن، ايضا نجد تراجع على أسهم ميد غلف بنحو 2.5 في المائة، حيث يتداول السهم بعد تخفيض الشركة رأس مالها بنحو 12.5 في المائة.