تأجيل مباراة يونايتد وليفربول بعد احتجاج الجماهير للمطالبة برحيل ملاك النادي

0
متابعات - الوئام

تأجل انطلاق مباراة مانشستر يونايتد و ليفربول في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد اقتحام مشجعين أرض ملعب استاد أولد ترافورد احتجاجا على ملاك النادي اليوم الأحد.

وكان من المقرر انطلاق المباراة في الساعة الرابعة والنصف بالتوقيت المحلي (1530 بتوقيت جرينتش) ولكن الفريقين لم يصلا بعد للاستاد.

واقتحم حوالي 200 من جماهير يونايتد أرض الملعب، وأشعل بعضهم ألعابا نارية وحمل آخرون لافتات ضد عائلة جليزر.

وتم إبعادهم سريعا رغم أن بعضهم عاد مجددا.

وتقام المباراة أمام مدرجات خالية بسبب قيود كوفيد-19.

ولم يصدر النادي أي بيان حول الواقعة لكن رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز أكدت في مدونتها الحية أن المباراة تأجلت “بعد الخرق الأمني في استاد أولد ترافورد”.

وقالت رابطة الدوري الممتاز “سلامة الجميع في أولد ترافورد أمر بالغ الأهمية” مضيفة أن الموعد الجديد لانطلاق المباراة لم يتحدد بعد.

كما تجمع مشجعون خارج فندق لوري حيث يستعد لاعبو يونايتد للمباراة.

ولم يغادر الفريق بعد الفندق مع اقتراب الموعد المحدد سلفا لانطلاق المباراة.

وتجمعت أيضا أعداد كبيرة من الجماهير خارج الاستاد وأشعلوا ألعابا نارية باللونين الأخضر والذهبي، وهي ألوان قميص يونايتد عندما تأسس تحت اسم نيوتن هيث.

وتحركت شرطة الخيالة في محاولة لتطهير المناطق المحيطة بالاستاد ووقعت بعض الحوادث المنفردة والتي تضمنت إلقاء زجاجات.

وتأتي الاحتجاجات المخطط لها بعد قرار يونايتد الانضمام إلى دوري السوبر الأوروبي بجانب خمسة أندية إنجليزية أخرى. وانهارت خطط هذه المسابقة في غضون أيام بعد معارضة واسعة النطاق.

وقبل الاحتجاج قال أولي جونار سولشار مدرب يونايتد “من المهم الاستماع إلى وجهة نظر الجماهير والتواصل بطريقة أفضل. وظيفتي هي التركيز على كرة القدم وأن نمتلك أفضل فريق ممكن”.