ارتفاع صافي دخل ارامكو السعودية والشركة تدفع توزيعات أرباح بقيمة 70.3 مليار ريال

0
الظهران- الوئام:

أعلنت شركة ارامكو اليوم نتائجها المالية عن الربع الأول من عام 2021، حيث كشفت عن تحقيق زيادة بنسبة 30% على أساس سنوي في صافي الدخل الذي بلغ 81.4 مليار ريال سعودي (21.7 مليار دولار أمريكي)، وتوزيعات أرباح بقيمة 70.3 مليار ريال سعودي (18.8 مليار دولار أمريكي) ستدفعها خلال الربع الثاني من هذا العام. وتُعزى هذه النتائج إلى ارتفاع أسعار النفط وتحسُّن البيئة الاقتصادية في الشهور الثلاثة الأولى من عام 2021.

وتعليقًا على نتائج الربع الأول، قال رئيس أرامكو السعودية وكبير إدارييها التنفيذيين، المهندس أمين بن حسن الناصر:

“بحمد الله أظهرت نتائجنا المالية والتشغيلية في الربع الأول من العام 2021 مستويات قوية ومتميّزة جدًا، وكانت انعكاسًا لتحسُّن البيئة التشغيلية ممثّلة في الاتجاهات الإيجابية التي تشهدها العديد من مناطق العالم نحو العودة التدريجية للتعافي الاقتصادي وتوازن أسواق النفط التي تأثرت بالجائحة.

كما عكست النتائج الالتزام الدؤوب من جانب موظفي الشركة وموظفاتها لتحقيق مستويات ممتازة من الكفاءة والابتكار والموثوقية.

وقد أثبتت أرامكو السعودية أنها بالفعل المورّد المفضّل لعملائها، كما أننا واصلنا تقديم توزيع الأرباح لمساهمينا.

“خلال الربع الأول، بذلنا، بفضل الله، مزيدًا من التقدم في جهودنا الرامية لتحقيق أهدافنا الإستراتيجية. فبرنامج تحسين محفظة الأعمال الذي تنفذه الشركة يواصل تحديد فرص إيجاد القيمة، وقد تجلّى ذلك في صفقة استثمارية رائدة في البنية التحتية بقيمة 46.5 مليار ريال سعودي (12.4 مليار دولار أمريكي) وهي صفقة خطوط أنابيب النفط التي أعلنّا عنها مطلع الربع الثاني.

ومن جانبٍ آخر، يحمل برنامج (شريك) في المملكة آفاقًا واعدة لإطلاق العنان أمام فرص جديدة في السوق المحلية ستُسهم، بإذن الله، في تعزيز موثوقية الشركة واستدامتها، وفي الوقت نفسه، سيكون لها تأثيرٌ إيجابيٌ على تطوير قدرات القطاع الخاص والبيئة الاستثمارية والاقتصادية في المملكة.

“وبالنظر إلى المؤشرات الإيجابية لمستويات الطلب على الطاقة لعام 2021، فأنا متفائل بما يحمله المستقبل، ورغم أنه لا تزال هناك بعض التحديات، إلا أنه ومع بدء تعافي الاقتصاد العالمي، ستكون أرامكو السعودية على أهبّة الاستعداد لتلبية احتياجات العالم المتزايدة من الطاقة”.

وبلغ صافي دخل أرامكو السعودية 81.4 مليار ريال سعودي (21.7 مليار دولار أمريكي) خلال الربع الأول، بزيادة نسبتها 30% مقارنة بـ 62.5 مليار ريال سعودي (16.7 مليار دولار أمريكي) في الربع الأول من عام 2020. ويُعزى ذلك لوجود سوقٍ قوية للنفط الخام، وارتفاع هوامش أرباح التكرير والكيميائيات، ويقابله بشكلٍ جزئي انخفاض الإنتاج.

وحققت الشركة تدفقات نقدية من أنشطة التشغيل بلغت 99.3 مليار ريال سعودي (26.5 مليار دولار أمريكي)، وتدفقات نقدية حرة* بلغت 68.5 مليار ريال سعودي (18.3 مليار دولار أمريكي) خلال الربع الأول من هذا العام. في حين بلغ حجم النفقات الرأسمالية خلال الربع الأول 30.8 مليار ريال سعودي (8.2 مليار دولار أمريكي).

وقد بقيت نسبة مديونية الشركة كما هي عند 23% في 31 مارس 2021 مقارنة مع 31 ديسمبر 2020.

وأعلنت الشركة عن توزيعات أرباح بقيمة 70.3 مليار ريال سعودي (18.8 مليار دولار أمريكي) خلال الربع الأول من عام 2021، سيتم دفعها خلال الربع الثاني.