القبض على المسؤول الأول عن تهريب المخدرات من لبنان إلى الخليج

0
متابعات_الوئام

ألقت السلطات الكويتية القبض على المدعو “حسين زعيتر”، الذي يعدّ من أخطر مهربي ومروجي المخدرات في منطقة الخليج العربي، وذلك في وقت متأخر من ليلة أمس الجمعة.

وأعلنت وزارة الداخلية الكويتية في بيان، أن أفراد القوى الأمنية تمكنت من القبض على اللبناني “حسين زعيتر”، المسؤول الأول عن زراعة المخدرات في لبنان وتصديرها إلى دول الخليج العربي.

وذكر البيان، أن “زعيتر” مدرج على قائمة “الإنتربول” الدولي، ومحكوم عليه بالسجن لمدة 90 عاماً، مضيفاً أن القوى الأمنية ألقت القبض عليه برفقة ابنه في منطقة الجابرية في الكويت.

وحسين هو ابن شقيقة “نوح زعيتر”، المطلوب الأول لـ الإنتربول وللسلطات اللبنانية وعدة دول أخرى، بجرائم المخدرات وكل ما يرتبط بها بدءاً من زراعتها وتصنيعها وانتهاء بتهريبها، فضلاً عن جرائم أخرى تتعلق بالسلب والخطف والقتل، وتتولى ميليشيا “حزب الله” بلبنان مهمة حماية زعيتر وأعماله في لبنان وسوريا.

 

وتربط زعيتر بآل الأسد علاقة وثيقة، حيث يظهر في العديد من الصور والتسجيلات المصورة برفقة ابن عم رئيس النظام، “وسيم بديع الأسد”، أحد أهم أركان تجارة المخدرات في الساحل السوري، والذي يرأس ميليشيا في الدفاع الوطني، وسطع نجمه بقوة بعد تراجع دور صهر عائلة الأسد “أيمن جابر” ومقتل “فواز الأسد”.

ويبدو أن فضيحة صناديق الرمّان المحشوة بـ الكبتاغون، في شهر نيسان الماضي، ومحاولة تهريبها إلى الأراضي السعودية ومنها إلى بقية دول الخليج، كان لها الدور المباشر في تكثيف الجهود للقبض على الأطراف الرئيسة.

ولعل قرار السعودية وقف استيرادها للخضراوات والفواكه اللبنانية، وانعكاسات هذا القرار المدمرة على الاقتصاد اللبناني؛ سرّع عملية القبض على زعيتر، مع ترجيح أن عملية القبض تمت بالتعاون مع السلطات اللبنانية.