محاضرات توعوية وفرص تدريبية في الهلال الأحمر بمنطقة مكة المكرمة

0
جدة- الوئام- هاني الثبيتي:

نفذت إدارة التدريب بهيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة مكة المكرمة عدد من المحاضرات التوعوية والتثقيفية للمجتمع خلال شهر مايو من العام الميلادي الحالي 2021م وشملت قطاعات حكومية وعدد من الشركات والمؤسسات التجارية.

وبلغ عدد المستفيدين اكثر من 100 فرد من المواطنين والمقيمين للجنسين (رجال – نساء) .

وتحرص الهيئة بمنطقة مكة المكرمة من خلال مراكز التدريب في جدة – العاصمة المقدسة – الطائف علي تأهيل وتدريب كافة افراد المجتمع علي الإسعافات الأولية من خلال برنامج الأمير نايف للإسعافات الأولية للجنسين (رجال – نساء) وكافة الاعمار ويحصل فيها المتدرب او المتدربة على شهادة معتمدة وبطاقة مسعف أولي معتمدة من هيئة الهلال الأحمر السعودي كما تقدم الهيئة المحاضرات التوعوية للتثقيف المجتمعي في هذا المجال .

كما تقدم الهيئة العديد من الدورات التخصصية في المجال الطبي :( BLS و EVOS وACLS و ITLS ) بالإضافة الي برنامج البرتوكولات الطبية العلاجية.

وتحث الهيئة الجميع للالتحاق بدورات برنامج الأمير نايف للإسعافات الأولية من خلال التسجيل في رابط نظام التدريب بهيئة الهلال الأحمر السعودي التالي:

https://training.srca.org.sa/#!/Registration/1

وتجدر الإشارة الي هيئة الهلال الأحمر السعودي اطلقت حملة توعوية تحت شعار “خلنا أول اتصال” بالشراكة مع عدد من الجهات الحكومية والقطاع الخاص عبر حساباتها على منصات التواصل الاجتماعي تعزيز ثقافة الاتصال وطلب الخدمة الإسعافية للحالات الطارئة سواء كان بالاتصال برقم العمليات ( 997) او عن طريق تطبيق ” أسعفني ” عند الحاجة للخدمة الاسعافية علي مدار 24 ساعه.

وتهدف الحملة لرفع مستوى الوعي لدى أفراد المجتمع عند طلب الخدمة الاسعافية وخاصة عند الدقائق الاولي.

كما تهدف الحملة الي الحد من انتشار أحد الظواهر السلبية والاجتهادات الشخصية في نقل الحالات دون الاتصال بعمليات الهلال الأحمر وطلب فرقة اسعافية او القيام بالإسعافات الأولية دون معرفة مسبقة بالإسعافات الأولية التي قد تعرّض حياة المريض للخطر.

وتسعى الهيئة من خلال هذه الحملة لإيصال رسائل مهمه للمجتمع لتصحيح بعض المفاهيم غير الصحيحة لدى البعض تجاه الحالات التي تباشرها الهيئة.

والتعريف بالحالات الطارئة التي تتطلب طلب الخدمة الاسعافية عن طريق الرقم 997 والحالات غير الطارئة التي لا تستوجب طلب الفرق الإسعافية.